الولايات المتحدة لا تخطط لدعم بنك كابول المهدد بالإفلاس

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54071/

أعلن فيليب كراولي الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن لا تخطط لتقديم مساعدة مالية لبنك كابول المهدد بالإفلاس. وتجدر الإشارة الى أن بنك كابول وصل الى حافة الإفلاس بعد أن بلغت خسائره 300 مليون دولار وهو مبلغ يفوق أصول البنك.

أعلن فيليب كراولي الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن لا تخطط لتقديم مساعدة مالية لبنك كابول المهدد بالإفلاس.
وقال كراولي خلال مؤتمره الصحفي الاسبوعي يوم الثلاثاء 7 سبتمبر/ايلول: "نحن لا نبحث  فكرة استخدام أموال دافعي الضرائب الأمريكيين لإنقاذ هذا البنك. بالإضافة الى ذلك،من الواضح أن هذا البنك يحتاج الى تمويل إضافي".
ومع ذلك أكد الدبلوماسي الأمريكي أن واشنطن تتابع باهتمام الوضع حول بنك كابول وهو أكبر بنك أهلي في أفغانستان. واضاف كراولي أن السلطات الأمريكية قد أرسلت "فريق رد سريع" الى كابول لتقديم "مساعدات تقنية".
وتجدر الإشارة الى أن بنك كابول وصل على حافة الإفلاس بعد أن بلغت خسائره 300 مليون دولار وهو مبلغ يفوق أصول البنك.
هذا ويصطف المواطنون الأفغان امام الفرع الرئيسي للبنك لسحب اموالهم خوفا من تبعات افلاسه رغم تطمينات الحكومة، فيما تؤمن الشرطة أمن المؤسسة المالية خوفا من الهجوم عليها.
ومن أجل الحد من الأزمة قررت السلطات الأفغانية تجميد الممتلكات العائدة للمساهمين الرئيسيين في بنك كابول، مستثنية شقيق الرئيس الأفغاني محمود كرزاي.
وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن البنك المركزي الأفغاني أمر في رسالة للسلطات البلدية، بحظر بيع الممتلكات العائدة للمساهمين الرئيسيين في بنك كابول وقد استهدفت 5 أشخاص بينهم اثنان من المدراء التنفيذيين اقصيا من منصبيهما الإثنين الفائت.
وقالت الصحيفة إنه لم توضع أية قيود على ممتلكات كرزاي الذي استلف من البنك مبلغاً يبلغ 6 ملايين دولار استخدمها في شراء 7 % من حصص البنك المذكور.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم