الرقص من المهد إلى اللحد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53836/

" الرقص من المهد إلى اللحد " هي أبرزُ الكلمات التي يمكن بها وصفُ هذه القبيلة / كالاش/ أو /كفرستان/ كما تسمى هنا  في باكستان وحيث يقطن أهالي هذه القبيلة في أحضان ثلاثةِ اودية محاطة بسلسلة جبال الهندوكش حيث خطُ التماسِ الحدودي مع أفغانستان.  تاريخ غابر تؤكده كافةُ الروايات بأن أهالي كالاش هم إحدى قبائلِ الاسكندر المقدوني وفقدوا في هذه المنطقة واستقروا ليشكلوا أغربَ قبيلة عرفتها هذه المنطقة على الإطلاق.
تشهد بعض المعلومات على ان هذه القبيلة هي من أصول الاسكندر الاكبر وبالتالي لها أصول يونانية. فالسفارة اليونانية في إسلام آباد مازالت حتى يومنا هذا تساعد هذه القبيلة وتحافظ على الاتصالات معها.
وعندما سألت  أهالي المنطقة عن سبب تسمتيهم بكلاش أكدوا بأن هذه الكلمة تعني اللونَ الأسود وهذا ما عكسته حللهُم التقليديةُ القشيبة .
من الطبيعي أن يرقص الإنسانُ في الفرح والسعادة.  أما  أبرزُ عادات الكلاشيين الغريبة فهو الرقصُ حتى في الموت / فالميتُ يوضع في صالة خاصة ليومين حيث يتمُ الرقصُ والغناءُ حوله ومن ثم دفنهُ بهذه الطريقة.
ولكن في الأونة الأخيرة مُنع الكلاشيون من قبل الحكومة وأهالي المنطقة  من التعامل مع جثامينِ موتاهم بهذه الطريقة وأرغموا على  موارةِ التوابيت بالدفن. يقدر عددُ افرادِ القبيلة بالآلاف وتعتبر من الأقليات الدينية، إلا أنها تحظى باهتمام المنظمات الأجنبية والتي تحثهم على التشبث بعقيدتهم ، حيث ترى  أنهم امتدادٌ لحضارتهم القديمة والبقية المتبقية من حضارة الإغريق واليونان.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك