مسؤول روسي: موسكو تعارض وضع ايران في مأزق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53797/

ادلى قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي يوم 3 سبتمبر/ايلول بتصريح لقناة "روسيا – 24" التلفزيونية قال فيه انه لا يستبعد وقوع سيناريو عسكري ضد ايران. وذكر ان تصريحات وخطوات غير منطقية يتخذها الجانب الايراني قد تلعب دور النار في الهشيم، علما انها غير مبررة لا اقتصاديا ولا تقنيا. لكنه اكد ان روسيا تعارض وضع ايران في مأزق.

ادلى قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي يوم 3 سبتمبر/ايلول بتصريح لقناة "روسيا – 24" التلفزيونية  قال فيه انه لا يستبعد وقوع سيناريو عسكري في ايران. وذكر ان تصريحات وخطوات غير منطقية  يتخذها الجانب الايراني قد تلعب دور النار في الهشيم، علما انها  غير مبررة لا اقتصاديا ولا تقنيا.لكنه اكد ان روسيا تعارض وضع ايران في مأزق.
واضاف كوساتشوف قائلا:" لا تحتاج ايران الى  هذه الكميات من الوقود لكي تستخدمه في عدد كهذا من المحطات الكهروذرية التي تزودها بالطاقة الكهربائية. وثمة  عدد من الاشياء غير منطقية وغامضة  نود استيضاحها في اثناء حوارنا السياسي مع ايران. و لا يزال الجانب الروسي يراهن على ذلك".

وأعلن كوساتشوف ان روسيا تعارض فكرة جعل ايران تواجه مأزقا وقال:" بالفعل  يثير البرنامج النووي الايراني قلقنا . ثمة اسئلة كثيرة قد نوجهها اليها. لذلك نؤيد  نظام العقوبات الذي فرضه مجلس الامن الدولي على ايران. لكن ذلك لا يعني ان روسيا  - وشأنها شأن الولايات المتحدة- مستعدة لتسير على درب الحرب وتستخدم القوة  والوسائل العسكرية. علما ان هذا الامر سيؤدي الى ردود  فعل  غير مرغوب فيها". وبحسب قول كوساتشوف "ففي هذه الحالة  ستركز ايران أكثر فاكثر على نفسها وعلى الجوانب العسكرية في برنامجها العسكري وستصنع الشحنات القتالية والصواريخ التي تحملها ، الامر الذي ربما لا تخطط له في الوقت الحاضر".
ومضى كوساتشوف قائلا: "ربما تعيش ايران الآن مرحلة امتلاك تكنولوجيات ما دون ان تتخذ خطوات عملية رامية الى  صنع السلاح النووي".
وأكد :" من المهم جعل ايران تتوقف  عند هذه العتبة. ويبدو ان موقف روسيا يظهر في هذا السياق  اكثر حكمة ومستقبلية بالمقارنة مع موقف الولايات المتحدة. واننا  كثيرا ما نجد دعما في هذه المسألة من قبل  شركائنا الاوروبيين وخصوصا شركائنا الاسيويين".وختم كوساتشوف بقوله "ان روسيا تعارض فكرة جعل ايران تواجه مأزقا ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)