كرزاي يتهم قوات الناتو بمقتل 10 مدنيين في غارة جوية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53768/

ندد الرئيس الافغاني حامد كرزاي بشدة بغارة جوية شنتها قوات الناتو يوم الخميس 2 اغسطس/آب، مما اودى بحياة 10 أنصار لمرشح للانتخابات التشريعية. وجاءت تصريحات كرزاي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدفاع الامريكي روبرت غيتس الذي وصل البلاد بزيارة مفاجئة.

ندد الرئيس الافغاني حامد كرزاي بشدة بغارة جوية شنتها قوات الناتو يوم الخميس 2 اغسطس/آب، مما اودى بحياة 10 مدنيين. وجدد كرزاي تأكيده على ضرورة "التمييز بين أنصار الديموقراطية ومن يحاربونها في الحرب على الإرهاب".

جاءت هذه التصريحات خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده الرئيس مع وزير الدفاع الامريكي روبرت غيتس الذي وصل بزيارة عمل مفاجئة الى البلاد يوم الخميس. وقال كرزاي ان ان "10 اشخاص قتلوا وجرح 3 اخرون. لقد فتحنا تحقيقا وسوف نتبادل المعلومات مع حلفائنا ومع الحلف الاطلسي". ونقلت وكالة فرانس بريس قوله قبل ذلك "لن يضيف القصف الجوي لقرى افغانية شيئا الى الحرب على الارهاب سوى مقتل مدنيين افغان". بدوره قال غيتس "انه المرة الاولى التي اسمع فيها بضحايا مدنيين وسوف ندرس الوضع"، كما اكد راوية حلف الناتو الذي قال انه قصف موكبا للمسلحين.

وكانت الطائرات التابعة لحلف الناتو شنت هجوما على 3 سيارات نقلت أنصار احد مرشحي الانتخابات التشريعية المقرر اجراؤها يوم 18 سبتمبر/ايلول الجاري. وقال مسؤول حكومي افغاني لوكالة "رويترز" ان الهجوم وقع في منطقة روستاك بالاقليم الهادئ نسبيا في الشمال. بدوره صرح ناطق باسم الحلف في اعقاب هذا الحادث بأن "التحقيقات جارية في العمليات التي نفذت في المنطقة".
وحسب معطيات الامم المتحدة فان ان عدد الضحايا المدنيين ارتفع بنسبة 31 % في الاشهر الستة الاولى من عام 2010 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، حيث تسببت هجمات المتمردين في مقتل أكثر من ثلثيهم. وأضاف التقرير ان عدد المدنيين الذين قتلوا بأيدي القوات الموالية للحكومة تراجع بشكل مثير وذلك يعود أساسا الى تراجع عدد قتلى الغارات الجوية بعد تشديد القادة الميدانيين قواعد الاشتباك.

هذا وبحث غيتس وكرزاي العديد من المسائل المعقدة، ومنها تأمين خط سير مواكب تموين قوات الناتو وتوفير الحماية اللازمة للممثليات الأجنبية في كابل بعد انسحاب شركات الحراسة الخاصة من أفغانستان. وانتهز الرئيس الافغاني ايضا زيارة غيتس للدفاع بشدة عن نفسه ضد الاتهامات بالفساد.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك