دار نشر "بيبلوس كونسالتينغ" تطمح بإقامة جسر ثقافي بين الإبداع العربي والقارئ الروسي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53732/

وسط متابعة واسعة من وسائل الإعلام، وحضور كبير لأهالي موسكو وضيوفها، افتتح في العاصمة الروسية معرض موسكو الدولي للكتاب في دورته الـ23. يتميز معرض موسكو الدولي للكتاب بتنوع معروضه واختلاف الفعاليات والأنشطة التي ترافقه.

وسط متابعة واسعة من وسائل الإعلام، وحضور كبير لأهالي موسكو وضيوفها، افتتح في العاصمة الروسية معرض موسكو الدولي للكتاب في دورته الـ23.
كغيره من المعارض العالمية الكبيرة، يتميز معرض موسكو الدولي للكتاب بتنوع معروضه واختلاف الفعاليات والأنشطة التي ترافقه. ومن أهم أوليات المعرض والأهداف التي يطمح لتحقيقها هناك مسألة ترويج المنتج الثقافي الروسي في السوق العالمية، وتطوير عملية تداول الكتاب بين روسيا وباقي الدول.
ويمثل المعرض فرصة كبيرة لعقد الصفقات في سوق الكتاب والتفاهمات في مجال الترجمة بين مختلف لغات العالم. وفي هذا السياق تقام في المعرض محاضرات وجلسات نقاش تتناول الترجمة بمختلف محاورها. وفيما يتعلق بمجال الترجمة من اللغة العربية إلى الروسية، تطمح دار نشر "بيبلوس كونسالتينغ" بإقامة جسر ثقافي بين الإبداع العربي بمختلف أطيافه وبين القارئ الروسي. ومن ضمن المشاريع التي باشرت العمل فيها، مشروع لترجمة 100 رواية عربية إلى اللغة الروسية تم اختيارها لتشمل كبار المبدعين في مختلف البلدان العربية.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)