سيدة فلسطينية تتحدى إعاقتها وتخرج للمجتمع

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53600/

بعد سنوات طويلة من العزله خرجت السيدة ردينة اخيرا الى العالم بقلب جريء وارادة قوية وتحدت نظرات الشفقة التي كانت تراها في عيون الناس لتثبت بان امرأةً على كرسي متحرك قادرةٌ تماما على انجاز ما ينجزه ايُ انسان اخر.

بعد سنوات طويلة من العزله خرجت السيدة ردينة اخيرا الى العالم بقلب جريء وارادة قوية وتحدت نظرات الشفقة التي كانت تراها في عيون الناس  لتثبت بان امرأةً على كرسي متحرك قادرةٌ تماما على انجاز ما ينجزه  ايُ انسان اخر.

فها هي اليوم تشكل قدوةً لغيرها من النساء من ذوات الاحتياجات الخاصة اذ تقدم لهن ردينة المشورةَ والنصح من خلال عملها كمدربة ومرشده في أحد برامج تاهيل المعاقين لتعود في اخر كل نهار الى عائلتها الصغيرة وفي جعبتها الكثير من الحب تقدمه لزوجها واطفالها الاربعة.

ولم يكن العمل وحده التحدي الوحيد امام ردينة بل الزواجُ ايضا حيث تمسكت بحقها في انشاء عائلة حين قابلت زوجَها وهو ايضا ذو اعاقة حركية وانجبت منه اربعةً من الابناء غرست في داخلهم  الاحساس  بالمسؤولية والنظرة المتواضعة في التعامل مع ذوي الاعاقات.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)