الشرطة الباكستانية تنهي أزمة الرهائن في بيشاور

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53460/

تمكنت الشرطة الباكستانية يوم السبت 28 أغسطس/آب من اقتحام مقر الاستخبارات بمدينة بيشاور، الذي حوصرت فيه مجموعة من المسلحين، والإفراج عن الرهينتين اللتين كانتا فيه. وقال لياقت علي خان قائد شرطة بيشاور أن العملية لم تسفر عن وقوع أية إصابات، مشيرا الى أن المهاجمين استسلموا بعد تبادل إطلاق النار وتنفيذ عملية خاصة للإفراج عن الرهينتين استمرت أكثر من 10 ساعات.

تمكنت الشرطة الباكستانية يوم السبت 28 أغسطس/آب من اقتحام مقر الاستخبارات بمدينة بيشاور، الذي حوصرت فيه مجموعة من المسلحين، والإفراج عن الرهينتين اللتين كانتا فيه.
وقال لياقت علي خان قائد شرطة بيشاور أن العملية لم تسفر عن وقوع أية إصابات، مشيرا الى أن المهاجمين استسلموا بعد تبادل إطلاق النار وتنفيذ عملية خاصة للإفراج عن الرهينتين استمرت أكثر من 10 ساعات.
وكانت مصادر أمنية باكستانية قد ذكرت أن انفجارا وقع صباح السبت 28 أغسطس/ آب قرب القنصلية الأمريكية بمدينة بيشاور شمال غرب البلاد، الا أن الشرطة أوضحت في وقت لاحق أن الهجوم كان يستهدف مقر قوات الأمن الواقع بالقرب من القنصلية.
واوضح اللواء أطهر عباس الناطق باسم الجيش الباكستاني ان الحادث وقع بعد أن استولى عدد من المعتقلين الاسلاميين داخل المقر على أسلحة الحراس واحتجزوا رهينتين .
هذا وكان 4 مسلحين قتلوا في وقت مبكر من صباح السبت، بعد أن قصفت طائرة من دون طيار يعتقد أنها أمريكية سيارتين بأربعة صواريخ في مقاطعة كورام القبلية الواقعة قرب الحدود الافغانية.
اسلام أباد تقلل من أهمية تحذيرات واشنطن بشأن احتمال تعرض منظمات الإغاثة للهجمات
قللت إسلام آباد من شأن التهديد الذي أطلقته حركة طالبان باستهداف فرق الإغاثة الأجنبية.
وأكد قمر الزمان كايرا وزير الإعلام الباكستاني أن بلاده ستبذل جهدها من أجل حماية رجال الإغاثة الدوليين وتوفير الامن لهم.
وأضاف كايرا قائلا: "طالبان تهدد الأمة والعالم بأسره.. وإذا استمرت الفوضى فهذا سيكون في مصلحتها.. لكن قدرة الحركة حاليا قد ضعفت.. وستعمل اجهزة الدولة الفيدرالية والمحلية على توفير الأمن لرجال الإغاثة الذين يأتون إلى هنا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك