توقعات بتراجع المحصول العالمي للقمح بمقدار 7 ملايين طن

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53407/

خفض مجلس الحبوب العالمي توقعاته لمحصول القمح العالمي في الموسم الزراعي 2010 و2011 بحجم 7 ملايين طن متري ليصل إلى 664 مليون طن، لكن المحصول مع ذلك يبقى ثالث أكبر محصول قياسي. وعزا المجلس هذه التوقعات إلى الأحوال الجوية الصعبة التي لا تزال تؤثر في توقعات المحصول في منطقة حوض البحر الأسود وبعض دول الاتحاد الأوروبي وروسيا وأوكرانيا وكازاخستان وأستراليا.


خفض مجلس الحبوب العالمي توقعاته لمحصول القمح العالمي في الموسم الزراعي 2010 و2011 بحجم 7 ملايين طن متري ليصل إلى 664 مليون طن، لكن المحصول مع ذلك يبقى ثالث أكبر محصول قياسي. وعزا المجلس هذه التوقعات إلى الأحوال الجوية الصعبة التي لا تزال تؤثر في توقعات المحصول في منطقة حوض البحر الأسود وبعض دول الاتحاد الأوروبي وروسيا وأوكرانيا وكازاخستان وأستراليا.
وخفض المجلس أيضا توقعاته لمخزونات القمح في نهاية الموسم بمقدار 8 ملايين طن متري لتصل الى 184 مليون طن، ولكنه رفعها بالنسبة لمخزون الذرة إلى 829 مليون طن بزيادة قدرها 20 مليون طن عن الموسم السابق.
في غضون ذلك ارتفعت أسعار عقود القمح تسليم نوفمبر/تشرين الثاني في بورصة باريس بحوالي دولارين و86 سنتا إلى 273 دولارا و96 سنتا للطن الواحد. وفي بورصة تشيكاغو ارتفعت أسعار القمح الى أكثر من 255 دولار للطن الواحد.
اما في روسيا فأعلن فيكتور زوبكوف النائب الأول للرئيس الوزارء الروسي بعد لقاء مع الرئيس دميتري مدفيديف يوم الخميس 26 أغسطس/آب، أنه ليست هناك حاجة لتوزيع الحبوب من صندوق دعم سوق الحبوب الحكومي في الوقت الراهن.
واشار المسؤول الروسي الى ان الحبوب تتوفر حاليا في السوق الروسية، والحكومة لا تخطط للتدخل فيها حتى الربيع المقبل.
وكانت وزارة الزراعة الروسية قد اعلنت في وقت سابق عن خططها لتوزيع 3 ملايين طن من الحبوب من أصل 9.6 مليون طن موجود في الصندوق بدءا من أغسطس/آب الحالي.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم