المخابرات الامريكية: تنظيم القاعدة في اليمن يشكل أكبر خطر على الأمن الأمريكي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53309/

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية في عددها الصادر يوم الاربعاء 25 أغسطس/آب أن وكالة المخابرات الامريكية تعتبر فرع تنظيم القاعدة في اليمن يمثل خطرا أكبر مما يشكله التنظيم الأصلي الذي وجد في باكستان ملاذاً له. وأضافت الصحيفة أن هذا الاستنتاج دفع العديد من المسؤولين الكبار في إدارة الرئيس باراك أوباما الى طرح موضوع توسيع العمليات السرية الأمريكية في اليمن واستخدام طائرات بدون طيار متطورة لضرب مواقع مقاتلي القاعدة في هذه البلاد.

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية في عددها الصادر يوم الاربعاء 25 أغسطس/آب أن وكالة المخابرات  الامريكية  تعتبر فرع تنظيم القاعدة في اليمن يمثل خطرا أكبر مما يشكله التنظيم الأصلي الذي وجد في باكستان ملاذاً له. وأضافت الصحيفة أن هذا الاستنتاج دفع العديد من المسؤولين الكبار في إدارة الرئيس باراك أوباما الى طرح موضوع توسيع العمليات السرية الأمريكية  في اليمن واستخدام طائرات بدون طيار متطورة لضرب مواقع مقاتلي القاعدة في هذه البلاد.
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين في الإدارة الأمريكية أن الحديث لا يدور حول تراجع الجهود الأمريكية لمطاردة أسامة بن لادن والقادة الآخرين للقاعدة في باكستان.
وأضافت "واشنطن بوست" أن توسيع العمليات في اليمن سيعني زيادة قدرات المخابرات الأمريكية  في هذه البلاد واللجوء الى وسائل جديدة لتنفيذ الغارات في اليمن بعد أن يتم تحديد الأهداف.
وأشارت الصحيفة الى أن  وكالة المخابرات الامريكية ترى أن نجاح العمليات الأمريكية في باكستان قد ادى الى تقوية فرع القاعدة في اليمن، الذي ما زال الوجود الأمريكي فيه أقل بحوالي 10 أضعاف من الوجود الأمريكي في باكستان.
وأضافت الصحيفة ان توسيع العمليات العسكرية في اليمن كان موضوع سلسلة من الاجتماعات عقدها ممثلو مجلس الأمن القومي الأمريكي في البيت الابيض خلال الأسابيع الأخيرة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية