شهود أتراك أمام التحقيق الدولي في الهجوم على سفن الحرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53185/

قالت الامم المتحدة في بيان رسمي يوم الاثنين 23 اغسطس/اب ان محققين من مجلس حقوق الانسان قد وصلوا إلى تركيا لسؤال شهود عيان في حادثة الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان يحمل مساعدات انسانية الى قطاع غزة يوم 31 مايو أيار، مما ادى الى مقتل 9 من الناشطين الاتراك.

قالت الامم المتحدة في بيان رسمي يوم الاثنين 23 اغسطس/اب ان محققين من مجلس حقوق الانسان قد وصلوا إلى تركيا لسؤال شهود عيان في حادثة الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان يحمل مساعدات انسانية الى قطاع غزة يوم 31 مايو أيار، مما ادى الى مقتل 9 من الناشطين الاتراك.

وجاء في البيان أن الفريق المؤلف من ثلاثة أفراد موجود حاليا في تركيا، والذين كانوا قد استمعوا الى شهود اخرين في لندن وجنيف، سيتوجهون الى العاصمة الاردنية عمان بعد أسبوعين.

من جهته قال مراسل قناة "روسيا اليوم" ان المحققين قد بداوا صباح الثلاثاء الإستماع إلى الشهود الأتراك، وسيستغرق عملهم في هذا البلد يومين.

هذا وقد رفضت اسرائيل دخول الفريق الذي يضم قاضيا من كل من بريطانيا وترينيداد وناشطا ماليزيا في مجال حقوق الانسان. 
ومما يجدر ذكره ان أعضاء اللجنة الثلاثة سيرفعون تقريرهم الى مجلس حقوق الإنسان، المؤلف من 47 عضوا، يوم 27 سبتمبر/ أيلول المقبل.
وكان المجلس قد صوت في الثاني من حزيران/يونيو على قرار يقضي بتشكيل بعثة دولية مستقلة لبحث الهجمات التي شنتها القوات الاسرائيلية على اسطول الحرية.

يذكر ان اللجنة لن تستمع الى شهود إسرائيليين، فتل أبيب لن تتعاون معها إذ تراها تكرارا للجنة التحقيق الدولية التي ألفها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

ويبقى تعاون تل ابيب مع التحقيق الدولي محدودا جدا، اذ سيقتصر على ما ستفضي اليه نتائج عمل لجنة تيركل التي خاضت مؤخرا حرب تقاذف المسؤوليات بين القيادات الإسرائيلية.
وفي لجنة تيركل، لن يتم التركيز على اسباب قتل المواطنين الأتراك ولن يتم استجواب أي من عناصر الكوماندوز الذين انقضوا على سفينة مرمرة لمنعها من الاقتراب من قطاع غزة.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية