وزارة الدفاع الروسية تحدد موعدا لطرح مناقصة صنع حاملتي مروحيات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/53004/

اعلنت وزارة الدفاع الروسية موعد اجراء مناقصة دولية لصنع حاملتي مروحيات لحساب روسيا . ذكر ذلك للصحفيين يوم 20 اغسطس/آب في مدينة يريفان اناتولي سيرديوكوف وزير الدفاع الروسي ،وقال " لقد قررنا اعلان المناقصة الدولية لصنع حاملتي مروحيات".

اعلنت وزارة الدفاع الروسية موعد اجراء مناقصة دولية لصنع حاملتي مروحيات لحساب روسيا . ذكر ذلك للصحفيين يوم 20 اغسطس/آب في مدينة يريفان اناتولي سيرديوكوف وزير الدفاع الروسي ،وقال " لقد قررنا اعلان المناقصة الدولية لصنع حاملتي مروحيات".
وأكد سيرديوكوف ان صناع حاملة المروحيات "ميسترال" الفرنسية   يمكن ان يشاركون في هذه المناقصة التي ستقام في سبتمبر/ايلول القادم ، وستعلن نتائج المناقصة في نهاية العام الجاري.
وكان ايغور ريابوف المتحدث باسم مؤسسة بناء السفن الموحدة الروسية  قد افاد في وقت سابق  لوكالة  انباء "انترفاكس " الروسية  بان 3 شركات روسية ستشارك هي ايضا في المناقصة.
واوضح ريابوف قائلا:" هناك  3 شركات روسية تمثل مؤسسة بناء السفن الموحدة ستشارك في المناقصة. وتتعاون شركتان منها مع شركاء اجانب".
وبحسب قوله فان المؤسسة لم تحصل بعد على عروض  للمشاركة في المناقصة، علما ان  شروط اقامتها يتم وضعها في الوقت الراهن. وقد تشكلت لهذا الغرض لجنة خاصة لدى وزارة الصناعة والتجارة.
واشار ريابوف الى ان حاملة المروحيات ( في حالة الفوز بالمناقصة)  قد تبنى خلال 30  شهرا  في مصنع  "ادميرالتيسكايا فيرف" في بطرسبورغ او مصنع "يانتار" في كالينينغراد او مصنع زفيوزدي" الواقع في منطقة الشرق الاقصى الروسية  . وبحسب المعلومات غير الرسمية فان كلفة السفينة قد تبلغ حتى 700 مليون دولار، حسب الاجهزة الالكترونية المستخدمة فيها، وذلك دون ان يؤخذ بعين الاعتبار سعر الطائرات وزوارق الانزال التي سترابط فوق متنها.
 وسبق ان وردت معلومات تفيد بان مؤسسة بناء السفن الموحدة الروسية  كانت تصرعلى اقامة مناقصة مفتوحة قد يشارك فيها اصحاب  "ميسترال" الفرنسية و"دوكدو" الكورية الجنوبية الى جانب الشركات  الهولندية والاسبانية. وكانت وزارة الدفاع الروسية تعلن مرارا نيتها لشراء حاملة مروحيات من طراز "ميسترال" في فرنسا.
وجدير بالذكر ان حاملة المروحيات الفرنسية من طراز "ميسترال"  تبلغ حمولتها القصوى زهاء  21300 طن وحمولتها القياسية 16500 طن، وطولها  199 مترا، وعرضها 32 مترا ، وسرعة سيرها  تزيد عن 18عقدة، ومدى الابحار حتى 20 ألف ميل، وطاقمها يتكون من  160 فردا.  وبالاضافة الى ذلك فبوسع السفينة ان تحمل على ظهرها قوات انزال  بتعداد  450 فردا او 900 فرد لمدة قصيرة. وتضم مجموعة المروحيات المرابطة على متن السفينة  16 مروحية، بما فيها 8 مروحيات للانزال و 8 مروحيات مهاجمة. وتتواجد 6 مروحيات منها على مدرج  الاقلاع في آن واحد. كما تمتلك السفينة  4 زوارق خفيفة للانزال او زورقين انزال عاملين على الوسادة الهوائية. اما مستودعات  الشحن على ظهر السفينة فيمكن ان تتسع لما يزيد عن  1100 طن من الحمولة،  بما فيها 40 دبابة او 70 عربة و470 فردا من الانزال.
وتضم اسلحة السفينة  منصتين لمنظومة " Simbad"  المضادة للجو ومدفعين عيار 30 مم من طراز " Breda Mauser"  و4 رشاشات عيار 12.7 مم. ويتوفر في السفينة  مستشفى يتسع لـ 69 سريرا  مع امكانية استقبال 150 فردا من طاقم السفينة. ويضم طاقم السفينة  160 فردا بمن فيهم 20 ضابطا.
وتتوفر في حوزة السلاح البحري الفرنسي حاليا حاملتان مروحيات من طراز "ميسترال" ولا تزال سفينة ثالثة من هذا الطراز قيد الانتاج.
وبحسب المعلومات غير الرسمية  تبلغ كلفة السفينة 600 مليون يورو.

باريس تواصل محادثاتها مع موسكو بشأن بيع حاملات المروحيات

اعلن الناطق باسم قصر إلاليزيه  لوكالة "نوفوستي" الروسية للانباء ان باريس تواصل محادثاتها مع موسكو بشأن بيع حاملات المروحيات من طراز "ميسترال"، ولا تقلق  بشأن اعلان السلطات الروسية اجراء مناقصة دولية خاصة ببناء حاملتي مروحيات.
 وقال الناطق  ان فرنسا ليس لديها اي مبرر للقلق بشأن التطورات الاخيرة وان المحادثات  مستمرة  بشكل عادي  وعلى خلفية ممتازة.
وبحسب قول الناطق فان قصر إلاليزيه  لا يعلق على امكانية المشاركة في مناقصة موسكو.
 ولكن هناك خبراء يشيرون الى بروز عقبات  في المحادثات بين الجانبين الروسي والفرنسي . وكان خبير في الآليات الحربية البحرية قد صرح لصحيفة " France  Oest " الفرنسية المعروفة ان المحادثات تصطدم بعدم رغبة فرنسا في بيع منظومة الاتصال التكتيكي المشغلة وفقا لمعايير حلف الناتو.
وقال  خبير رفض يذكر اسمه:" ان المحادثات تراوح في مكانها بسبب رفض فرنسا بيع منظومة الاتصال التكتيكي المنصوبة على ظهر السفينة ميسترال ".
وبحسب المعلومات المتوفرة لدى الصحيفة فان"ميسترال" مزودة بمنظومة نقل المعلومات عن طريق الاقمار الصناعية وفقا لمقاييس الناتو من طراز
"  Syracuse  " و   Fleet – Sat – Com"" ، ورادار قوي جدا من طراز " MRR3D". وترتبط هذه الاجهزة بمنظومة قيادة المعركة   Senit 9"" او بالاحرى منظومة الاستخدام الحربي البحري للمعلومات التكتيكية. ويدور الحديث  حول عنصر تقني هام لا يبدي الناتو رغبة في تسليمه الى روسيا. وقال الخبير :" لا يتقن الروس استخدام نظام المعلوماتية العسكرية ويريدون  اللحاق  بما مضى".
وكان ايغور ريابوف المتحدث الرسمي لمؤسسة بناء السفن الموحدة الروسية قد اعلن سابقا ان المعطيات الاولية تفيد بان شراء السفينة من طراز "ميسترال"  في فرنسا سيكلف دون حساب ضريبة القيمة الاضافية 708 ملايين دولار. وبحسب المعلومات المتوفرة لديه فان حاملة المروحيات "دوكدو" الكورية الجنوبية ، اذا ما جرى تصنيعها في روسيا الاتحادية، ستكلف 650 مليون دولار دون حساب ضريبة القيمة الاضافية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)