شركة "فيمبيلكوم" الروسية للاتصالات.. سعي إلى العالمية لا يثبطه دين

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52938/

تتداول أوساط الأعمال والإعلام أنباء عن شراكة محتملة في مجال اتصالات الهاتف النقال بين شركة "فيمبيلكوم ليمتد" الروسية وشركتي "ويند" الإيطالية و"أوراسكوم تيليكوم" العائدتين لرجل الأعمال المصري نجيب ساوريس. ويذكر أن الشركة الروسية ستضطر في حال تمت الصفقة إلى أخذ الديون الكبيرة التي تثقل كاهل شركات ساوريس على عاتقها.

تتداول أوساط الأعمال والإعلام أنباء عن شراكة محتملة في مجال اتصالات الهاتف النقال بين شركة "فيمبيلكوم ليمتد" الروسية وشركتي "ويند" الإيطالية و"أوراسكوم تيليكوم" العائدتين لرجل الأعمال المصري نجيب ساوريس.

ويقول خبراء إن مثل هذه الشراكة يمكن أن تفضي إلى تشكل شركة اتصالات عملاقة على مستوى العالم إذا ما تأكدت الأنباء حول قرب توقيع اتفاق نوايا بين "فيمبيلكوم ليمتد"وساوريس حول استحواذ "فيمبيلكوم" على كامل شركة "ويند" ونسبة 50.1 % من أسهم "أوراسكوم تيليكوم" القابضة، ليحصل الملياردير المصري لقاء ذلك على زهاء 20 % من أسهم "فيمبيلكوم" وعلى مبلغ نقدي يزيد عن مليار دولار.

ويذكر أن الشركة الروسية ستضطر في حال تمت الصفقة إلى أخذ الديون الكبيرة التي تثقل كاهل شركات ساوريس على عاتقها. ويرى محللون أن ما يدفع "فيمبلكوم" لإبرام هذه الصفقة هو بحثها عن فرص للنمو في أسواق آسيا. فإن فيمبيلكوم في هذه الحال  سترفع عدد مشتركيها من 90 مليونا في الوقت الراهن إلى زهاء 200 مليون، ما يضع الشركة الروسية في مصاف أكبر اللاعبين في سوق الاتصالات المحمولة في العالم. أما بالنسبة لمصلحة نجيب ساوريس فيرى مراقبون أن الصفقة ستمنحه السيولة اللازمة لحل مشكلة المديونية التي تعاني منها شركته الإيطالية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم