مدفيديف: يجب ايجاد ومعاقبة منفذي ومدبري العملية الارهابية في بيتيغورسك

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52934/

قال الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أنه يجب ايجاد ومعاقبة مدبري ومنفذي العمل الارهابي في مدينة بيتيغورسك والقضاء عليهم في حال أبدوا مقاومة. من جانبه صرح رشيد نورعلييف وزير الداخلية للصحفيين انه ظهر متهم في القضية الجنائية المقامة بسبب العملية الارهابية التي حدثت يوم 17 اغسطس/ اب على الحدود بين جمهوريتي اوسيتيا الشمالية وانغوشيا.

صرح رشيد نورعلييف وزير الداخلية في روسيا الاتحادية للصحفيين انه ظهر متهم  في القضية الجنائية المقامة بسبب العملية الارهابية التي حدثت يوم 17 اغسطس/ اب  على الحدود بين جمهوريتي اوسيتيا الشمالية وانغوشيا. واجرى الوزير اجتماعين مخصصين للعملية الارهابية في مدينة بيتيغورسك والعملية الارهابية في اوسيتيا الشمالية. وقد وصل الرئيس دميتري مدفيديف الى مدينة بيتيغورسك للاجتماع بالعاملين في وزارة الداخلية، وهذه هي الزيارة الاولى لمدفيديف الى هذه المدينة التي اصبحت منذ شهر يناير/ كانون الثاني عاصمة لدائرة شمال القوقاز الفيدرالية.

وقال الرئيس دميتري مدفيديف خلال اجتماعه بممثلي قوى الامن انه يجب ايجاد ومعاقبة منفذي العملية الارهابية في بيتيغورسك واذا ما اظهروا مقاومة فأمر بالقضاء عليهم.

وقال " يجب التحقيق في هذه الجريمة الشنيعة. كما يجب ايجاد كافة المشتركين فيها، ويجب ان ينال مدبروها عقابا صارما بكل ماتحمله هذه الكلمة من معنى بموجب مواد القانون الجنائي ومبادئ الاخلاق. وفي حالة اظهارهم المقاومة فيجب القضاء عليهم ".

وكان الوزير نورعلييف قديم عرضا تفصيليا للتحقيقات الجارية حول هاتين الجريمتين .
واشار الوزير الى " انه من المهم ان نعرف اليوم العلاقة بين هاتين الجريمتين ومن يقف وراءهما" وأضاف  ان قوى الامن ستبذل كل ما في وسعها لكشف ملابسات الجريمتين لكي لا تحصل مثلهما مرة اخرى في دائرة شمال القوقاز الفيدرالية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)