مدفيديف يدعم افغانستان في مواجهتها للارهاب ويبحث مع كرزاي مسألة توريد مروحيات روسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52860/

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ان بلاده تدعم افغانستان في مواجهتها للارهاب وخطر المخدرات. وتناولت المحادثات بين الجانبين الروسي والافغاني التي جرت في مدينة سوتشي الروسية يوم 18 اغسطس/آب مسألة توريد طائرات مروحية روسية الى افغانستان.

تدعم روسيا افغانستان في مواجهتها للارهاب وخطر المخدرات. اعلن ذلك رئيس روسيا دميتري مدفيديف خلال القمة الثنائية مع رئيس افغانستان حامد كرزاي التي عقدت يوم  18اغسطس/آب في مدينة سوتشي الروسية. وقال مدفيديف :"  تقوم روسيا دون شك بتأييد الجهود التي تبذلها افغانستان في سبيل  استعادة السلام المدني في البلاد وتجاوز العقبات الراهنة . واضاف الرئيس الروسي قائلا ان بلاده  تدعم الكفاح الذي تخوضه الحكومة الافغانية  مع الارهابيين وتعرب عن استعدادها لمساعدة افغانستان في هذا المجال  بشتى الوسائل .

وركز مدفيديف تركيزا خاصا على ضرورة تنسيق الجهود في مواجهة تهريب المخدرات وقال:" من المهم جدا التعاون في مواجهة خطر المخدرات، علما ان هذه القضية هي  قضيتنا المشتركة. ويجب ان تكون جهودنا متواصلة ومنسقة".

وشكر رئيس افغانستان حامد كرزاي  بدوره دميتري مدفيديف على الاهتمام  حيال افغانستان والعبارات الواضحة  في دعم كفاح افغانستان ضد الارهاب وخطر المخدرات. وقال كرزاي:" في طبيعة الحال فان هذه القضية لا تعتبر  قضية افغانية فقط  لان افغانستان تحتاج  الى مساعدة دول اخرى بما فيها دولة كبرى كروسيا في مواجهتها للارهاب وخطر المخدرات. وبحسب قول كرزاي فان هذه الزيارة ستساعد في تطوير كافة الاشكال للتعاون بين البلدين. اما دميتري مدفيديف فأكد من جانبه ان روسيا مستعدة لتطوير العلاقات الاقتصادية مع الشركاء الافغان.

روسيا مستعدة لبيع 20 مروحية الى افغانستان

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اعقاب القمة الرباعية ان روسيا مستعدة لبيع 20 مروحية الى افغانستان. واشار لافروف ان مسألة المروحيات بحثت خلال القمة الثنائية بين مدفيديف وكرزاي وقال: " نحن مستعدون للتعاون لان قدرة اجهزة الامن الافغانية  على مكافحة مهربي المخدرات تتوقف على  فاعليتها ومدى تزويدها بالآليات الحديثة". واضاف قائلا ان روسيا معنية بتعزيز اجهزة الامن الافغانية.

ومضى لافروف قائلا:" فيما يتعلق  بتوريد المروحيات فان هذه الاقتراحات قد قدمت الى بروكسل، علما ان دول الناتو  هي من ستسدد كلفتها. ونحن ننتظر ردا منها والتوريدات يجب ان تنفذ على اساس المنفعة المتبادلة. واوضح قائلا ان الحديث يدور  حول 20 مروحية مزودة بالاجهزة الضرورية. واعرب لافروف عن ثقته بان يتضح الامر خلال الاشهر القريبة.

وكانت وسائل الاعلام قد اوردت سابقا نبأ توريد 23 مروحية روسية الى افغانستان.

وقال لافروف ايضا :" سنسلم الى افغانستان عما قريب دفعة  اخرى للاسلحة الخفيفة والذخائر وسنقوم بتنشيط عملية تأهيل الكوادر اللازمة  لاجهزة الامن في افغانستان".

وكان مساعد الرئيس الروسي سيرغي بريخودكو قد اعلن  قبل ذلك ان  الرئيسين الروسي والافغاني سيبحثان  تطوير العلاقات بين البلدين،  وتناولت المحادثات بينهما ايضا مسألة توريد طائرات مروحية روسية الى افغانستان. وقد جرى ذلك في اطار القمة الثنائية الروسية- الافغانية  التي ستعقبها  القمة الروسية- الباكستانية والقمة الروسية- الطاجيكية والقمة الرباعية بحضور كل من رئيس روسيا دميتري مدفيديف ورئيس افغانستان  حامد كرزاي ورئيس باكستان آصف علي زرداري ورئيس طاجيكستان امام علي رحمان.
وبشأن القمة الروسية- الافغانية قال سيرغي بريخودكو مساعد الرئيس الروسي :" يتم بحث الوضع الداخلي في افغانستان،  علما ان الجانب الروسي يهمه  تقييم الرئيس كرزاي  لمدى نجاح عمليات قوات التحالف الدولي. وفي طبيعة الحال  تتناول المحادثات  مسألتي تهريب المخدرات ومكافحة الارهاب".
واضاف بريخودكو قائلا:" يود الجانب الروسي التأكيد على مواصلة  تقديم الدعم الضروري لافغانستان". واعاد بريخودكو الى الاذهان ان روسيا  "قد شطبت  الدين الافغاني لروسيا بقيمة  تزيد عن 11 مليار دولار وتستمر في ارسال دقيق القمح الروسي الى هناك.  وقد انطلق في العام الجاري برنامج تأهيل 225 شرطيا افغانيا  كل سنة في معاهد وكليات وزارة الداخلية الروسية. كما قامت وزارة التعليم العالي الروسية بزيادة  عدد المنح الدراسية للطلبة الافغان من 80 منحة الى 100 منحة".
وقال بريخودكو ان المحادثات تتناول ايضا التعاون في مجال التجارة والاقتصاد. وذكر لدى ذلك فكرة  توريد مروحيات النقل الروسية الى افغانستان منوها الى ان الخبراء المستقلين يعتقدون بان القوات الدولية لحفظ السلام في افغانستان تحتاج حاليا الى زهاء 100 مروحية نقل ، بالاضافة الى الـ 300 مروحية من هذا النوع  التي تستخدم الان هناك .  ويمتلك الجيش الافغاني الحالي 25 طائرة مروحية روسية من طراز" مي - 17 " ، ومن المخطط له ان يرتفع هذا العدد  بحلول عام 2012 الى 56 مروحية من هذا الطراز، وهذه المروحيات تستخدم هناك لنقل الجرحى من ساحات المعارك، بالاضافة الى نقل المؤن والذخائر الحربية.

وأكد بريخودكو بهذا الصدد قائلا:" نحن  مستعدون لبحث هذا الموضوع. اما روسيا فانها دون شك معنية بذلك". واضاف :" في حال اذا دار الحديث  حول صفقة كبيرة فان شركاءنا يمكن ان يعولوا على خطوات جوابية تتخذها روسيا انطلاقا من  شروط الاتفاقية".
واشار بريخودكو الى وجود المنافسة في هذا المجال وقال ان الجانب الروسي مستعد للمشاركة في المناقصة بهذا الشأن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)