بان كي مون يوصي بالتمديد لقوات اليونيفيل العاملة في جنوب لبنان عاما آخر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52855/

أوصى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مجلس الأمن بتمديد ولاية القواتِ الدولية العاملة في جنوب لبنان "اليونيفيل"عاماً آخر . كما وعبر كي مون عن قلقه العميق مما أسماه "الحادثةَ المأساوية التي وقعت مطلعَ الشهر الحالي قرب بلدة عديسة الحدودية بين الجيشين اللبناني والإسرائيلي.

أوصى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مجلس الأمن بتمديد ولاية القواتِ الدولية العاملة في جنوب لبنان "اليونيفيل"عاماً آخر.

وذكرت  صحيفة "النهار" اللبنانية، ان كي مون اكد في رسالة وجهها إلى رئيس مجلس الأمن الدولي للشهر الحالي المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين يوم 17 اغسطس/اب، على أن حرية حركة قوة الأمم المتحدة وأمن وسلامة أفرادها تعتبر من الشروط الأساسية لتنفيذ مهامها بفعالية في جنوب لبنان.

وجدد دعوته لجميع الأطراف للتتعاون تعاونا كاملا مع الأمم المتحدة وقوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان وأن تفي بدقة بالتزامها باحترام سلامة عناصر القوة وسائر الأفراد التابعين للأمم المتحدة هناك، بما في ذلك تفادي أي عمل من شأنه تعريض أفراد الأمم المتحدة للخطر وضمان منح القوة حرية كاملة للتنقل داخل منطقة عملياتها.

وقال الامين العام في رسالته إن المسؤولية الرئيسية عن ضمان حرية حركة عناصر قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان ضمن منطقة عملياتها تقع على عاتق السلطات اللبنانية.

كما وعبر كي مون في رسالته عن قلقه العميق مما أسماه الحادثةَ المأساويةَ التي وقعت مطلعَ الشهر الحالي قرب بلدة عديسة الحدودية بين الجيشين اللبناني والإسرائيلي. وحذر بان كي مون من أن هذا الإشتباك دليل على أن الأجواء المستقرة والآمنة نسبياً يمكن أن تتغير بسرعة.

ووفقا للصحيفة اللبنانية، فان كي مون اشار الى أن الأشجار التي كان الجيش الإسرائيلي يحاول قطعها تقع جنوب الخط الأزرق، وأن القوات المسلحة اللبنانية أطلقت الطلقة الأولى، غير أنه أشار الى أن اليونيفيل لم تحدد بعد الجهة التي بدأت النيران المباشرة.

وأكد الأمين العام للأمم المتحدة أنه طبقاً للقرار 1701 يجب على اسرائيل الإنسحاب من قرية الغجر ووقف انتهاكاتها الجوية التي تساهم في التوتر.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية