مسلمات في روسيا تحت ظل القانون والدستور

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52742/

اعتنقت زارينا سايدوفا ابنة الثلاث والعشرين عاما الاسلامَ أثناء دراستِها في الجامعة. مهنتها وعملها في شركة روسية لم يتعارضا مع ديانتها الجديدة كما لا يمنعها القانون الروسي من ارتداء الحجاب في مكان العمل.

اعتنقت زارينا سايدوفا ابنة الثلاث والعشرين عاما الاسلامَ أثناء دراستِها في الجامعة. مهنتها وعملها في شركة روسية لم يتعارضا مع ديانتها الجديدة كما لا يمنعها القانون الروسي من ارتداء الحجاب في مكان العمل.

فقد أيقنت زارينا منذ صغرها أن الاسلام هو الدين الذي يناسب حياتها وهو القريب من روحها وربما ساعدها على ذلك البيئة التي عاشت فيها أيام التعليم الدراسي، وربما هي الفطرة التي يولد عليها الانسان.

وبهذا الصدد، قالت زارينا "لفت انتباهي تصرفات الطلاب المسلمين أثناء الدراسة لقد كانوا يصلون ويصومون رمضان وتعاملهم مع الآخرين كان مختلفا، وبصفتي محللة قررت ان اتتبع الموضوع، استفسرت وقرأت الكثير عن الاسلام عبر الانترنت، وعندما قارنت بين الديانات السماوية خلصت الى ان الاسلام هو الاقرب الى روحي..".

وزارينا متزوجة وحامل بطفل في الشهر السابع تخرجت من الجامعة وتعمل كمحللة مالية في شركة روسية منذ ثلاث سنوات، مهنتها لم تتعارض مع ديانتها الجديدة، ولم تمنعها من أداء الفرائض على أكمل وجه، وهي على قناعة تامة ان الدين لا يشكل عائقا امام تحقيق الذات.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)