الحركة الشعبية تحذر من تأجيل الاستفتاء على انفصال الجنوب السوداني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52683/

رفضت الحركة الشعبية لتحرير السودان التي تحكم جنوب البلاد، طلب لجنة تنظيم الاستفتاء حول تقرير مصير الجنوب، بتأجيله إلى ما بعد يناير/كانون الثاني المقبل. وهدد باقان أموم الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان باللجوء إلى وسائل أخرى في حال تم التأجيل، لكنه لم يوضح طبيعة هذه الوسائل.

رفضت الحركة الشعبية لتحرير السودان التي تحكم جنوب البلاد، طلب لجنة تنظيم الاستفتاء حول تقرير مصير الجنوب، بتأجيله إلى ما بعد يناير/كانون الثاني المقبل.
كما حذر المكتب السياسي لـلحركة الشعبية بعد اجتماع طارئ عقد في جوبا يوم السبت 14 أغسطس/آب، دعا إليه سلفاكير ميارديت زعيم الحركة رئيس حكومة الإقليم، من خطورة الأوضاع في منطقة ابيي الغنية بالنفط، مشدداً على أهمية تشكيل مفوضية استفتائها ومواصلة الحوار بين شريكي الحكم لمعالجة الوضع في المنطقة التي سيجرى فيها استفتاء متزامن مع الجنوب لتحديد ما إذا كانت ستبقى على وضعها الحالي ضمن ولاية جنوب كردفان أو ستتبع جنوب البلاد.
كما طالبت الحركة  شريكها حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان بحل أزمة الأمين العام لمفوضية الاستفتاء في أسرع وقت، بينما أعلن الحزب الحاكم انه سيدرس طلباً من المفوضية لإرجاء الاستفتاء الى ما بعد يناير/كانون الثاني، ما يهدد بتصاعد الأزمة بين الشمال والجنوب.
وهدد باقان أموم الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان باللجوء إلى وسائل أخرى في حال تم التأجيل، لكنه لم يوضح طبيعة هذه الوسائل. وقال أموم للصحافيين في جوبا إن حزبه يتمسك بإجراء الاستفتاء في موعده في يناير/كانون الثاني عام 2011، ولن يرضخ لأي محاولات لإرجائه، مؤكداً أنه حصل خلال جولته الخارجية الأخيرة على تأييد الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة لإجراء الاستفتاء في موعده المقرر مطلع العام المقبل.
وقد نشب خلاف بين الشمال والجنوب حول شخصية الأمين العام للجنة تحضير الاستفتاء. وكان مقررا أن يقترع سكان الجنوب يوم 9 ياناير/كانون الثاني المقبل للاختيار بين البقاء ضمن السودان الكبير أو الانفصال.
وفي اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" قال عثمان خالد مضوي الرئيس السابق لمجلسِ العلاقات الخارجية في المجلس الوطني السوداني ان طلب لجنة تنظيم الاستفتاء لا يتعارض مع صلاحيات اللجنة والقانون السوداني، مشددا على ان هذا الموضوع ليس أمرا سياسيا، بل انه امر فني بحت.
وذكر مضوي أن حزب المؤتمر الوطني كان دائما يؤكد على شرعية الاستفتاء وعلى انه سيعترف بنتائجه حتى وان كانت لصالح انفصال الجنوب.
ورفض مضوي تسييس موضوع تأجيل الاستفتاء، مشيرا الى أن هذا التأجيل ظرفي ويأتي لمدة محدودة. كما أكد أن تأجيل الاقتراع مطلوب لتأمين أن الاستفتاء سيتم بطريقة صحيحة وعادلة وحرة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك