متكي في دمشق.. لبنان الحاضر الأكبر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52492/

بحث وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي مع الرئيس السوري بشار الاسد في مدينة اللاذقية السورية يوم الاربعاء 11 اغسطس/آب جملة من القضايا الإقليمية والدولية اهمها الوضع في لبنان، بالاضافة الى بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي. وأبدى الأسد ومتكي دعمهما الثابت للبنان في مواجهة أي اعتداء.

بحث وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي مع الرئيس السوري بشار الاسد في مدينة اللاذقية السورية يوم الاربعاء 11 اغسطس/آب جملة من القضايا الإقليمية والدولية اهمها الوضع في لبنان، بالاضافة الى بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي.

وأبدى الأسد ومتكي دعمهما الثابت للبنان في مواجهة أي اعتداء، في إشارة إلى المواجهات التي حدثت على الحدود اللبنانية الإسرائيلية في الثالث من الشهر الجاري.
كما اجرى متكي الذي وصل الى العاصمة السورية فجر يوم الاربعاء محادثات مع نائب الرئيس السوري فاروق الشرع  ووزير الخارجية وليد المعلم. ومن المتوقع ان يلتقي متكي قادة الفصائل الفلسطينية في مقر السفارة الايرانية في دمشق ومن بينهم رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.
وتأتي زيارة متكي بعد يومين على المحادثات التي أجراها في دمشق علي أكبر ولايتي كبير مستشاري المرشد الإيراني علي خامنئي. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية