الحرّ والجفاف في موسكو لأسبوع آخر

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52388/

يتواصل في روسيا الحر والجفاف وتزيد الحرائق الناجمة عنهما الطين بلة. أما توقعات الأرصاد الجوية فهي تعد مناطق معينة بالمطر لكن ليس العاصمة موسكو، حيث تسيطر سحابة كثيفة من الدخان تسببت بتأجيل وإلغاء عشرات الرحلات الجوية.

سكان العاصمة لايشعرون بالحر في كل صيف، وما يعيشونه اليوم يسجل كظاهرة فريدة غير طبيعية عرفت موسكو مثيلتها في عام اثنين وسبعين.
وتضرب درجات الحرارة أرقاما قياسية لم تشهدها البلد منذ 130 عاما، الفترة التي تسجل فيها الحرارة باستخدام أجهزة القياس. لكن المعطيات تشير إلى أن روسيا لم تعرف هذا الحر طوال تاريخها.
درجات الحرارة المرتفعة في موسكو والمناطق المجاورة تجاوزت معدلاتها منذ منتصف يونيو/حزيران بمقدار عشر درجات، ويبقى الوضع صعبا داخل المرتفع الجوي الذي يسيطر على المنطقة ويمنع عنها الغيوم التي تهطل أمطارا متواصلة فوق أوروبا. لكن منطقة التماس مع المنخفض الأوروبي ستجلب المطر للمنطقة الشمالية الغربية مع رياح عاصفة لاتطال موسكو.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)