روسيا تدين العمليات الارهابية في العراق وتدعو الى حوار عراقي عام

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52382/

تدين روسيا العمليات الارهابية التي شهدها العراق منذ بداية اغسطس/آب وتدعو الى الانتهاء العاجل من تشكيل الهيئات الجديدة للسلطة في البلد اي رئاسة البرلمان والمجلس الرئاسي والحكومة. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية نشر في موقع الوزارة يوم 9 اغسطس/آب.

تدين روسيا العمليات الارهابية التي شهدها العراق منذ بداية اغسطس/آب وتدعو الى الانتهاء العاجل من تشكيل الهيئات الجديدة للسلطة في البلد اي رئاسة البرلمان والمجلس الرئاسي والحكومة. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية نشر في موقع الوزارة يوم  9 اغسطس/آب.
وقد وقعت خلال الاسبوع الاول من الشهر الجاري سلسلة من العمليات الارهابية في بغداد والرمادي والبصرة وعدد المدن العراقية الاخرى التي لقي نتيجتها حوالي 100 شخص مصرعهم واصيب اكثر من 200 آخرين بجروح. وكانت تلك العمليات الارهابية تستهدف العسكريين ورجال الشرطة العراقيين الا ان اكثرية القتلى والجرحى من المدنيين والنساء والاطفال.
وجاء في البيان "ندين بحزم هذه الجرائم الدموية التي ادت الى هلاك الابرياء او جرحهم. وليس هناك ما يبرر العمليات الارهابية ولا يمكن ان يكون مهما كانت الدوافع التي استرشد بها مدبروها ومنفذوها. ونعبر عن تعازينا لاهالي القتلى وتعاطفنا مع المتضررين واقربائهم"
وتشير الوثيقة الى ان موسكو لا تزال تعتقد بان مهمة استئصال الارهاب تتطلب توحيد جهود العراقيين على اساس اجراء الحوار العراقي العام والتوصل الى الوفاق الوطني.
واضافت الوثيقة ان "هذا الطريق بالذات سيضمن للعراق الاستقرار المتين وسيوطد وحدته وسيادته واستقلاله. ولذلك ندعو الى الانتهاء العاجل من عملية تشكيل هيئات السلطة الجديدة"، الامر الذي سيتيح الحل الفعال للقضايا الملحة في مجال مكافحة الارهاب واعادة الحياة الطبيعية في البلد.
ويذكر ان مستوى العنف في العراق قد انخفض بشكل عام خلال السنوات الاخيرة مقارنة بمرحلة ذروة الاصطدامات بين السنة والشيعة في عامي 2006 ـ 2007. الا ان مستوى التوتر في البلاد ازداد من جديد بسبب عدم تمخض الانتخابات البرلمانية التي جرت في مارس/آذار عن ابراز فائز جلي.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)