روسيا تشهد ارتفاعا في اسعار العقارات

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52357/

بدأت أسعار العقارات بالارتفاع من جديد في روسيا بعدما طالت فترة جمود هذا القطاع بفعل تداعيات الأزمة العالمية. ويعود هذا إلى زيادة الطلب على شراء المنازل وإلى تراجع زخم تشييد عقارات جديدة.

بدأت أسعار العقارات بالارتفاع من جديد في روسيا بعدما طالت فترة جمود هذا القطاع بفعل تداعيات الأزمة العالمية. ويعود هذا إلى زيادة الطلب على شراء المنازل وإلى تراجع زخم تشييد عقارات جديدة.
وسجلت أسعار العقارات ارتفاعا وسطيا في النصف الأول من العام الجاري يقدر بـ 15 أو 20 في المئة عن السنة الماضية.
كما يعكس ارتفاع الأسعار تنامي الطلب على العقار بمختلف فئاته الشعبي والمتوسط والأغلى ثمنا.
ويقول قسطنطين كوفالوف مدير شركة "بلاك وود"  للاستشارات العقارية بهذا الصدد "ان غالبية شركات التطوير العقاري تقول إن أرقام مبيعاتها هذا العام تزيد بمرتين أو ثلاث عن أرقام السنة الماضية ما يعكس ارتفاع الطلب على العقار ويشير إلى تنامي الأسعار".
ارتفاع الطلب، ليس العامل الوحيد وراء ارتفاع الأسعار، فعرض المنازل الجديدة يتأخر كثيرا عن المستويات المطلوبة، وفي موسكو وحدها مثلا، سجل في النصف الأول من العام الجاري انخفاض في مساحات العقارات الجديدة المنجزة بـ 50% عن المساحات التي خطط بناؤها. ويعود سبب هذا النقص إلى انهيار العديد من شركات البناء والتطوير العقاري خلال السنتين الماضيتين، وتأجيل كثير من المشروعات العقارية  أو تجميدها. 
وحال موسكو هذا يعكس ما يجري في كافة انحاء روسيا، لذلك فقد استعاد الاستثمار في العقار شيئا من "الألق" في عيون المستثمرين بعدما غيبته الأزمة.
وتشكل قروض الرهن العقاري التي تدعمها الدولة عاملا آخر لتعزيز الطلب على العقار وتنامي أسعارها الذي يبدو أنه لن يتوقف حتى يتعافى قطاع البناء والتشييد ويزداد المعروض من البيوت والشقق الجديدة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم