الخارجية السورية تندد بالانتهاكات الاسرائيلية بحق مواطنين من الجولان وتدعو المجتمع الدولي لوضع حد لها

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52223/

ندد وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم 5 اغسطس/اب بالانتهاكات الإسرائيلية المستمرة في الجولان السوري المحتل، وقيام القوات الإسرائيلية باعتقال مواطنين من قرية مجدل شمس الجولانية بتهم مفبركة في محاولة منها لإرهابهم.

ندد  وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم 5 اغسطس/اب بالانتهاكات الإسرائيلية المستمرة في الجولان السوري المحتل، وقيام القوات الإسرائيلية باعتقال مواطنين من قرية مجدل شمس الجولانية بتهم مفبركة في محاولة منها لإرهابهم.

ووجه المعلم رسائل إلى كل من الأمين العام للامم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن الدولي ورئيس مجلس حقوق الإنسان ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمفوضة السامية لحقوق الإنسان تتعلق بتلك الانتهاكات، أكد فيها  على ضرورة أن تضطلع الأمم المتحدة بمسؤولياتها المنوطة بها وذلك بالضغط الجدي على إسرائيل لوقف انتهاكاتها المستمرة لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي العام  والقانون الدولي الإنساني ولأبسط قواعد حقوق الإنسان.

وطالب وزير الخارجية السوري بإطلاق سراح كل المعتقلين والموقوفين السوريين في سجون الاحتلال الاسرائيلي والانسحاب من الجولان السوري المحتل تنفيذا للقرارات الدولية ذات الصلة، مشيرا الى انه مع استمرار اعتبار إسرائيل نفسها فوق كل القرارات والقوانين والأعراف الدولية سيزداد الوضع في المنطقة سوءاً وتدهورا،ً ما سينعكس سلباً على السلم والامن في المنطقة والعالم اجمع.

هذا وكانت محكمة اسرائيلية قدمت لائحة اتهام بحق 3 مواطنين سوريين من هضبة الجولان بالتجسس لصالح سورية، وتتضمن اللائحة تهم التخابر مع عميل اجنبي ونقل معلومات والتخطيط لخطف الطيار السوري بسام العدل الذي هرب إلى اسرائيل بطائرة ميغ 23 اواخر ثمانينات القرن الماضي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية