مدفيديف: لا يمكن اعادة بناء العلاقات الروسية الجورجية في عهد ساكاشفيلي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52169/

قال الرئيس الروسي دميتري مدفيديف للصحفيين في موسكو يوم 5 اغسطس/آب انه لا يمكن اعادة بناء العلاقات الروسية الجورجية في عهد الرئيس الجورجي الحالي ميخائيل ساكاشفيلي، مؤكدا ان موسكو ليست المسؤولة عن تدمير هذه العلاقات. ودعا مدفيديف الى عقد اتفاقية بعدم استخدام القوة بين جورجيا وابخازيا واوسيتيا الجنوبية.

قال الرئيس الروسي دميتري مدفيديف انه لا يمكن اعادة بناء العلاقات الروسية الجورجية في عهد الرئيس الجورجي الحالي ميخائيل ساكاشفيلي. ادلى الرئيس الروسي بهذا التصريح في مؤتمر صحفي عقده في ختام لقاءه مع نظيره رئيس جمهورية جنوب افريقيا  جيكوب زوما في موسكو يوم 5 اغسطس/آب.

واشار مدفيديف الى ان "تدمير العلاقات الدبلوماسية مع جورجيا ليس ذنب روسيا، فان القيادة الجورجية والرئيس ساكاشفيلي بالذات هم المسؤولون عن كل ما حدث، وضمنا تدمير العلاقات"، مشددا على انه "لا يمكن ان تكون هناك علاقات جيدة مع جورجيا تحت قيادة زعيمها الراهن، غير ان ذلك لا يعني انه لا يمكن اعادة بناء العلاقات بعد تولي زعيم آخر مهام الرئاسة" في جورجيا.
واعرب مدفيديف عن اعتقاده انه في حال تغيير القيادة الجورجية سيتم استئناف العلاقات الثنائية بالكامل.

وفي معرض تعليقه على العدوان الجورجي على اوسيتيا الجنوبية عام 2008 قال الرئيس الروسي "اعتقد ان جميع القرارات التى اتخذت آنذاك (من قبل روسيا) كانت مناسبة واثبتت فعاليتها". واشار مدفيديف الى ان "روسيا مدت يد المساعدة الى شعبي اوسيتيا الجنوبية وابخازيا في وقت تعرضت فيه هويتهما للخطر".

وتعليقا على الموقف الاوروبي ازاء هذا الموضوع قال الرئيس الروسي ان "هناك تعاملا جيدا نوعا ما مع دول الاتحاد الاوروبي وغيرها فيما يعلق بجميع المسائل، ونناقش معها موضوع الازمة في منطقة القوقاز". واضاف انه "لا تزال توجد خلافات في مواقفنا من بعض المسائل، وفي اي حال ... فان معظم الذين ناقشت معهم هذا الموضوع في اجتماعات مغلقة دون تغطية اعلامية يعترفون بوقوع الاعتداء ( الجورجي على اوسيتيا الجنوبية) وبحق روسيا في ردها عليه". ولفت الرئيس الى ان بعض شركاء موسكو لا يمكنهم اعطاء مثل هذا التقييم علنيا لمختلف الاعتبارات، حسب قوله.

هذا ودعا الرئيس الروسي الى عقد اتفاقية عدم استخدام القوة بين جورجيا وابخازيا واوسيتيا الجنوبية. وقال مدفيديف "ان روسيا كانت تصر على عقد مثل هذه الاتفاقية، غير ان القيادة الجورجية لم تقدم على ذلك حتى الآن. وانا مقتنع من ان اتفاقية كهذه من شأنها تحسين الاوضاع في هذه المنطقة القوقازية بشكل ملحوظ".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)