في الاتحاد الاوروبي إجراءات لمنع بلاك بيري

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52163/

وصلت حمى حجب خدمات بلاك بيري (Blackberry) إلى الاتحاد الاوروبي هذه المرة ، حيث طالب الموظفون الاوروبيون يوم 4 أغسطس / آب بوقف استخدام هواتف بلاك بيري، التي تحوي نظام تشفير لايتيح للأجهزة الأمنية الاوروبية اختراق الرسائل التي ترسل عبره.

وصلت حمى حجب خدمات بلاك بيري (Blackberry) إلى الاتحاد الاوروبي هذه المرة ، حيث طالب الموظفون الاوروبيون يوم 4 أغسطس / آب بوقف استخدام هواتف بلاك بيري، التي تحوي نظام تشفير لايتيح للأجهزة الأمنية الاوروبية اختراق الرسائل التي ترسل عبره.

 فالرسائل النصية والبريد الإلكتروني وحتى الإتصال عبر الإنترنيت ورسائل الفيديو تخضع جميعها للتشفير ويتم نقلها إلى مخدم شركة ريسيرتش إن موشن  (Research In Motion) في كندا لمعالجتها.
ولم يفصح المتحدث باسم اللجنة الأوروبية عن الأسباب الحقيقية وراء منع استخدام بلاك بيري، إلا أنه أشار إلى إجراء اعادة تقييم لأجهزة الهواتف الذكية في السوق سواءً من ناحية التكاليف  او الأمان.
وبالنتيجة فقد تم عرض شراء أجهزة أي فون (iPhone) من شركة آبل الأمريكية (Apple) أو أجهزة وايلد فاير (WildFire) من شركة إتش تي سي (HTC) التايوانية لقرابة 32 ألف موظف في المفوضية الاوروبية ، ولكن المهم ليس من بلاك بيري (Blackberry).
نشير هنا إلى أن كلاً من السعودية والإمارات المتحدة والكويت وحتى الهند أبدت تحفظات على خدمات بلاك بيري (Blackberry) بسبب المشاكل التي تتعلق بالأمن الوطني. فالعديد من الدول تخشى من أنها فقدت إمكانية الوصول ـ في حال الضرورة! ـ إلى المعلومات التي يتم نقلها عبر هواتف بلاك بيري، الأمر الذي لا تتميز به  هواتف نوكيا (Nokia) أو آي فون (iPhone). وقد أكدت الحكومة الهندية أن الإرهابيين الذين هاجموا فندقاً في مومباي خريف عام 2008 استخدموا أجهزة بلاك بيري للتواصل فيما بينهم بصيغة مشفرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية