اجتماع استثنائي ثلاثي بين اليونيفيل ولبنان واسرائيل يعيد الهدوء الى الخط الازرق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52133/

ترأس الجنرال البرتو اسارتا قائد قوات الطوارىء الدولية "اليونيفيل" في جنوب لبنان مساء الاربعاء 4 اغسطس/آب، ترأس اجتماعا ثلاثيا استثنائيا ضم كبار المسؤولين في الجيش اللبناني والجيش الاسرائيلي، وذلك في مركز الامم المتحدة عند معبر رأس الناقورة.

ترأس الجنرال البرتو اسارتا قائد قوات الطوارىء الدولية "اليونيفيل" في جنوب لبنان مساء الاربعاء 4 اغسطس/آب، ترأس اجتماعا ثلاثيا استثنائيا ضم كبار المسؤولين في الجيش اللبناني والجيش الاسرائيلي، وذلك في مركز الامم المتحدة عند معبر رأس الناقورة.
وشارك في الاجتماع المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان مايكل وليامز الذي ادلى بكلمة في الاجتماع.
وافاد بيان صادر عن المجتعين انهم تداولوا في الوضع الخطير الذي نشأ في اليومين الاخيرين بعد تبادل اطلاق النار بين الجيش اللبناني والجيش الاسرائيلي عند الخط الازرق في منطقة العديسة. واضاف البيان "ابلغت اليونيفيل الاطراف ان تحقيقا شاملا في احداث يوم امس يجري حاليا، وعند الانتهاء من هذا التحقيق ستشارك اليونيفل نتائجه مع الجانبين".
وفي غضون ذلك حثت اليونيفل الاطراف على ضرورة ممارسة اقصى درجات ضبط النفس وتجنب اي عمل قد يؤدي الى زيادة التوتر والعمل معها لاتخاذ خطوات لمنع تكرار ما حصل في المستقبل.
وقال الجنرال اسارتا عقب الاجتماع "عقدنا اجتماعا بناء وشددت على اهمية ضمان الاحترام الكامل للخط الازرق من قبل جميع الاطراف. وكررت حساسية الخط الازرق ودعوت الى توخي اقصى درجات الحذر في اي اعمال على هذا الخط، والتي يمكن ان ينظر اليها على انها استفزازية وقد تزيد من تفاقم التوتر".
واضاف الجنرال "دعوت الجانبين الى الاستفادة من آلية الاتصال والتنسيق مع اليونيفل، خصوصا في الشؤون المتعلقة بالخط الازرق من اجل الحد من امكانية حصول اي سوء تفاهم او مخاوف قد تؤدي الى تصعيد متعمد". واشار الى ان كلا الطرفين جددا التزامهما بوقف الاعمال العدائية والتقيد بقرار مجلس الامن رقم 1701 وتعهدا العمل مع اليونيفل لضمان تجنب اعمال عنف في المستقبل".
ولفت قائد قوات "اليونيفيل" الى ان الوضع "عاد الى طبيعته والهدوء يسود منطقة عمليات اليونيفل".

المصدر : وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية