زرداري: الاسرة الدولية تخسر الحرب ضد طالبان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52065/

اعطى الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري تقييما متشائما للوضع الحالي في افغانستان، حيث قال في حديث ادلى به لصحيفة "لوموند" الفرنسية نشر في عددها الصادر يوم 3 اغسطس/آب ان الاسرة الدولية في طريقها لخسارة الحرب ضد طالبان. لكن زرداري مع ذلك شدد على ان الاسرة الدولية لن تقبل ابدا برؤية طالبان تقود افغانستان من جديد.

اعطى الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري تقييما متشائما للوضع الحالي في افغانستان، حيث صرح في حديث ادلى به لصحيفة "لوموند" الفرنسية نشر في عددها الصادر يوم 3 اغسطس/آب ان الاسرة الدولية في طريقها "لخسارة الحرب ضد طالبان".

جاءت هذا التصريح في ختام زيارة زرداري الرسمية الى فرنسا التى غادرها في وقت سابق من اليوم ذاته متوجها الى بريطانيا. واكد الرئيس الباكستاني قائلا "اعتبر ان الاسرة الدولية التي تنتمي اليها باكستان تخسر الحرب ضد طالبان"، مضيفا قوله ان هذا الوضع جاء "قبل كل شيء لاننا خسرنا معركة غزو القلوب والعقول".

وشدد زرداري على ان "الاسرة الدولية لن تقبل ابدا برؤية طالبان تقود افغانستان من جديد"، مؤكدا ان عناصر الحركة "لا يتمتعون باي فرصة لاستعادة السلطة وان كان نفوذهم يزداد". كما اكد الرئيس الباكستاني ان بلاده تتكبد اكبر خسائر بشرية في هذه الحرب، معربا عن امله بأن ينجم  التعاون في اطار مكافحة الارهاب عن تضامن الاسرة الدولية.

هذا وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي  قد حث نظيره الباكستاني خلال لقائهما يوم 2 اغسطس/آب على تصعيد الحرب ضد الارهاب. وقال مسؤول فرنسي رفيع للصحفيين عقب اللقاء ان ساركوزي "حث باكستان على مواصلة جهودها التي تقوم بها بالفعل وعلى توسيعها"، مؤكدا ان "الدعم الباكستاني ضروري للنجاح في أفغانستان".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك