اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تؤكد ضرورة استناد المفاوضات إلى مرجعية واضحة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/52012/

اكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن الموقف الفلسطيني والعربي متطابق فيما يتعلق بعملية السلام والمفاوضات في المرحلة المقبلة وانه ينطلق من ضرورة استناد المفاوضات إلى مرجعية واضحة أساسها الإعتراف بحدود عام 1967 كحدود بين دولة فلسطين وإسرائيل، والوقف التام لجميع النشاطات الاستيطانية خاصة في مدينة القدس.

اكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن الموقف الفلسطيني والعربي متطابق فيما يتعلق بعملية السلام والمفاوضات في المرحلة المقبلة.
وقال ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عقب انتهاء اجتماع اللجنة التنفيذية برئاسة الرئيس محمود عباس يوم الاثنين 2 اغسطس/آب، قال إن الموقف الفلسطيني والعربي ينطلق من ضرورة استناد المفاوضات إلى مرجعية واضحة أساسها الإعتراف بحدود عام 1967 كحدود بين دولة فلسطين وإسرائيل، والوقف التام لجميع النشاطات الاستيطانية خاصة في مدينة القدس.
واكد عبد ربه ضرورة متابعة الاتصالات والجهود مع مختلف الأطراف العربية والدولية من اجل ضمان توفر كل العناصر التي تكفل نجاح المفاوضات المباشرة في حال انعقادها.
وتابع "نؤكد أن الموقف الذي نطرحه بشأن مرجعية المفاوضات ووقف الاستيطان التام، هي ضمانات تكفل نجاح المفاوضات، لأنه وبدونها ستصبح هذه المفاوضات عقيمة، وسيحكم على فشلها قبل انطلاقها".
وأوضح عبد ربه أنه خلال الأسابيع القادمة سيكون هناك مزيد من المشاورات الفلسطينية، بما فيها عقد اجتماع للمجلس المركزي الفلسطيني لوضع حصيلة كل هذه الاتصالات والجهود أمام المجلس المركزي باعتباره أعلى هيئة وسلطة في إطار منظمة التحرير الفلسطينية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية