بغداد تعتبر يوليو/تموز الماضي الشهر الاكثر دموية في العراق منذ عامين والقيادة الامريكية تعترض

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51997/

اعتبرت الحكومة العراقية شهر يوليو/تموز الماضي الأكثر دموية منذ أكثر من سنتين، اذ سجل خلاله سقوط 535 قتيلا بينهم 396 مدنيا، وذلك حسب احصاءات وزارات الصحة والداخلية والدفاع المنشورة يوم الاحد 1 اغسطس/آب. من جهتها اعترضت القيادة الامريكية في البلاد على صحة هذه الحصيلة، حيث اكدت مقتل 222 شخصا واصابة حوالي 800 آخرين خلال الفترة المذكورة.

اعتبرت الحكومة العراقية  شهر يوليو/تموز الماضي الأكثر دموية منذ أكثر من سنتين، اذ سجل خلاله سقوط 535 قتيلا بينهم 396 مدنيا، وذلك بموجب  احصاءات وزارات الصحة والداخلية والدفاع  المنشورة يوم الاحد 1 اغسطس/آب.
وحسب المعطيات الرسمية فمن بين القتلى 89 من أفراد الشرطة و50 جنديا. كما أصيب 1043 شخصا بجروح في يوليو بينهم 680 مدنيا و198 شرطيا و165 جنديا. وخلال الشهر نفسه، قتلت قوات الأمن مئة متمرد واعتقلت 950 آخرين.
من جهتها اعترضت القيادة الامريكية على صحة هذه الحصيلة. وجاء في بيان للجيش الأمريكي صدر يوم الاحد أن القوات الامريكية "تنفي مقتل 535 شخصا خلال شهر يوليو، وتعتقد أنه من الخطأ اعتباره الشهر الأكثر دموية منذ عام 2008". وحسب المعطيات الامريكية بلغ عدد القتلى 222 شخصا بينما اصيب 782 آخرون بجروح، كما اكد البيان ان من بين الضحايا 161 قتيلا و526 جريحا من المدنيين و55 قتيلا و201 جريح من عناصر الشرطة والجيش. كما أشار البيان إلى مقتل 6 جنود أمريكيين وإصابة 55 آخرين بجروح في هجمات خلال الفترة ذاتها. وبذلك اعتبر الجيش الأمريكي يوليو/تموز الشهر الثالث الأقل دموية منذ يناير/كانون الثاني عام 2008.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية