الخارجية الروسية : الاجهزة الامنية السودانية وقوات السلام الدولية تبذل جهودا نشيطة للعثور على الطيار الروسي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51769/

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أنها تسعى لمعرفة مكان وجود قائد المروحية الروسية الذي فقد اثره في دارفور. وجاء في بيان للوزارة صادر يوم 29 يوليو/تموز أن الاجهزة الامنية السودانية وقوات السلام الدولية التي تقيم السفارة الروسية في السودان اتصالات دائمة معها تبذل جهودا نشيطة للعثور على الطيار الروسي.

 أعلنت وزارة الخارجية الروسية  أنها تسعى لمعرفة مكان وجود قائد المروحية الروسية الذي فقد اثره في دارفور. وجاء في بيان للوزارة صادر يوم 29 يوليو/تموز أن الاجهزة الامنية السودانية وقوات السلام الدولية التي تقيم السفارة الروسية في السودان اتصالات دائمة معها تبذل جهودا نشيطة للعثور على الطيار الروسي.

وقد اكد البيان ان المروحية "مي ـ 8" ذات الطاقم الروسي كانت تقوم في النصف الثاني من يوم 26 يوليو/تموز وبتكليف من البعثة المشتركة لهيئة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور برحلة من مدينة الفاشر (دارفور) الى ابيشي (تشاد) وكان على متنها مجموعة من أعضاء "حركة العدل والمساواة". وقد هبطت المروحية في بلدة بجنوب دارفور لتأخذ مجموعة آخرى من الثوار لنقلهم الى تشاد، حيث كانوا ينوون التوجه الى العاصمة القطرية الدوحة للمشاركة في الماوضات مع ممثلي الحكومة السودانية.
وتبذل حاليا، حسب بيان الوزارة الروسية،  الجهود من اجل معرفة الاحداث اللاحقة.

هذا وقد اعلن سابقا ان ثلاثة من الطيارين الروس وصلوا في المروحية يوم 27 يوليو/تموز الى نيالا عاصمة دارفور الجنوبي.
من جانبه نفى القائم باعمال السفارة الروسية في السودان يوري فيداكاس اليوم الخميس تعرض اعضاء طاقم المروحية الذين عادوا الى القاعدة في نيالا للضرب، الامر الذي كان يؤكد عليه مارتن نسيركي المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)