وزير النفط الايراني يقلل من اهمية العقوبات الاوروبية الجديدة ضد بلاده

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51583/

قلل وزير النفط الايراني مسعود مير كاظمي يوم الاثنين 26 يوليو/تموز من اهمية العقوبات الأحادية الجانب الجديدة التي تنوي دول الاتحاد الاوروبي فرضها على ايران، مشيرا الى انها لن تؤثر في انتاج البلاد من النفط.ومن المنتظر ان يقرر وزارء خارجية دول الاتحاد الاوروبي خلال اجتماعهم المقرر يوم الاثنين في بروكسل، عقوبات صارمة على ايران تستهدف مجالات النفط والغاز والتجارة والنقل.

قلل وزير النفط الايراني مسعود مير كاظمي يوم الاثنين 26 يوليو/تموز من اهمية العقوبات الأحادية الجانب الجديدة التي تنوي دول الاتحاد الاوروبي فرضها على ايران.
وقال مير كاظمي في تصريح صحافي نقلته وسائل اعلام إيرانية انه "في حال اقرار مثل هذه العقوبات فان انتاجنا من النفط لن يتأثر، خاصة اننا تعودنا خلال العقود الثلاثة الماضية على مثل هذه العقوبات".
وأوضح الوزير الإيراني ان صناعة النفط في ايران تعتمد على الخبراء المحليين وان جميع الحقول النفطية والغازية يتم تطويرها واستثمارها من قبل الشركات الايرانية، لذا فان هذه الصناعة لن تتأثر كثيرا بمثل هذه الاجراءات.
من جانبه كشف رئيس البنك المركزي الايراني محمود بهمني عن اتخاذ بلاده التدابير اللازمة للحيلولة دون تجميد اصولها المالية في الخارج.
ومن المنتظر ان يقرر وزارء خارجية دول الاتحاد الاوروبي خلال اجتماعهم المقرر يوم الاثنين في بروكسل، عقوبات صارمة على ايران تستهدف مجالات النفط والغاز والتجارة والنقل اضافة الى تجميد اصول بعض البنوك والشركات الإيرانية. ومن المتوقع ان تشمل العقوبات التي تأتي إضافة الى حزمة العقوبات الدولية التي أقرها مجلس الأمن الدولي في يونيو/حزيران الماضي، تقليص توريدات البنزين والمشتقات النفطية الأخرى الى إيران، مع الحظر على توريد التكنولوجيات المتعلقة بتكرير النفط وتسييل الغاز لطهران.
وتجدر الإشارة أن إيران تورد نحو 40 % من احتياجاتها من البنزين لتلبية الطلب المحلي، رغم أنها تعد خامس أكبر مصدر للنفط في العالم، وذلك بسبب النقص الحاد في قدرات تكرير النفط.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك