عملية استخباراتية ناجحة تمكن الامن العراقي خلالها من اعتقال 3 متطرفين كبار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51537/

اعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء محمد العسكري يوم 25 يوليو/تموز عن قيام القوات العراقية بعمليتي اعتقال ناجحتين، تم تنفيذ احداهما قبل ايام واسفرت عن القاء القبض على وزير دفاع ما يعرف بـ "دولة العراق الاسلامية" جنوبي بغداد، في حين ادت العملية الثانية الى احتجاز "اميرين" من امراء القاعدة في تكريت، الواقعة في شمال العاصمة العراقية.

اعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء محمد العسكري يوم 25 يوليو/تموز عن قيام القوات العراقية بعمليتي اعتقال ناجحتين، تم تنفيذ احداهما قبل ايام واسفرت عن القاء القبض على وزير دفاع ما يعرف بـ "دولة العراق الاسلامية" جنوبي بغداد، في حين ادت العملية الثانية الى احتجاز "اميرين" من امراء القاعدة في تكريت، الواقعة في شمال العاصمة العراقية.

وقال اللواء العسكري ان القوات العراقية تمكنت  من الوصول الى مكان اختفاء سليم خالد عباس الزوبعي، المسمى بـ "وزير دفاع دولة العراق الاسلامية"والقت القبض عليه  مساء 21 يوليو/تموز ، مشيراً الى ان العملية نفذت استناداً الى معلومات استخباراتية، دون الخوض في اية تفاصيل.
وذكر العسكري ان الزوبعي هذا  يقف خلف عملية التفجير الانتحارية  التي وقعت في منطقة الرضوانية يوم  18 من الشهر الحالي، مستهدفة تجمعاً لعناصر من قوات الصحوة اثناء تسلمهم رواتبهم، ما ادى الى مقتل 49 شخصاً على الاقل واصابة 46 بجروح.
كما اشار المسؤول العراقي الى ان اميري القاعدة الاخرين اللذين تم اعتقالهما ، وهما الشقيقين جابر وقدوري خميس راضي الزيدي، يتحملان مسؤولية اعمال العنف التي يقوم بها تنظيم القاعدة في محافظة ديالى.
ولفت اللواء العسكري الى ان جابر وقدوري كانا يتخذان من تكريت مقراً للتخطيط "للعمليات الارهابية التي تنفذ في ديالى"، مشيراً الى المعلومات الاستخباراتية الدقيقة التي تمكن الامن العراقي من الحصول عليها هي التي قادت لاعتقال المتطرفين الثلاثة.
المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية