طائرات بدون طيار تقصف شمال وجنوب وزير ستان وتوقع قتلى وجرحى

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51532/

اعلن مسؤولون امنيون باكستانيون ان طائرة امريكية بدون طيار استهدفت احد مخابئ مسلحين متطرفين في منطقة تابي شمالي اقليم وزيرستان الواقعة شمال غربي باكستان ما ادى الى مقتل 4 اشخاص. هذا وكانت غارة جوية نفذتها طائرة امريكية بدون طيار في وقت سابق من اليوم ذاته في منطقة شاكنوي بجنوب الاقليم نفسه، اسفرت عن مصرع 5 اشخاص.

اعلن مسؤولون امنيون باكستانيون في 25 يوليو/تموز ان طائرة امريكية بدون طيار استهدفت احد مخابئ مسلحين متطرفين في منطقة تابي شمالي اقليم وزيرستان الواقعة شمال غربي باكستان ما ادى الى مقتل 4 اشخاص وجرح 3 على الاقل.

هذا وكانت غارة جوية نفذتها طائرة امريكية بدون طيار في وقت سابق من اليوم ذاته في منطقة شاكنوي بجنوب الاقليم نفسه، اسفرت عن مصرع 5 اشخاص واصابة 4 اخرين بجروح، في حين تحدثت بعض وسائل الاعلام ان عدد الجرحى من جراء هذه الغارة بلغ 10 اشخاص.

واشارت مصادر امنية باكستانية يوم 25 يوليو/تموز ان الطائرة الامريكية نفذت غارتها واطلقت 4 صواريخ على الاقل مستهدفة منزلاً واحداً في هذه المنطقة، مرجحة انتماء القتلى لحركة طالبان.

وافاد مصدر باكستاني ان المنزل الذي تعرض للقصف يعود لبيت الله محسود، زعيم طالبان باكستان السابق، الذي قتل قبل اشهر بواسطة طائرة بدون طيار ايضاً.

هذا وكانت طائرتان امريكيتان بدون طيار قد نفذتا عملية مماثلة قبل 24 ساعة في المنطقة المحاذية للحدود مع افغانستان، ادت الى مقتل 12 شخصاً.

الجدير بالذكر ان القوات الامريكية تصر على استخدام مثل هذه الطائرات في تصديها للمقاتلين المتطرفين، الذين يجد الكثير منهم ملاذا آمناً  في المنطقة الحدودية، التي اصبحت تعرف بالحزام القبلي، وهذا ما  يثير استياء القبائل.

الا ان الامريكيين يعلنون باستمرار انهم سيواصلون استهداف المسلحين المتطرفين، الذين اتخذوا من كهوف وممرات هذه المناطق معاقلاً لهم، الامر الذي تنظر اليه الحكومة الباكستانية بالكثير من التحفظ.
المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك