طهران ترد قريبا على استفسارات مجموعة فيينا ، والاتحاد الاوروبي يتجه لفرض عقوبات جديدة على ايران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51423/

افادت مصادر دبلوماسية بان الرزمة الجديدة من عقوبات الاتحاد الاوروبي التي ستفرض على طهران تستهدف قطاع صناعة الغاز والنفط الاستراتيجي في ايران. وكي تدخل هذه الاجراءات حيز التطبيق يجب ان يقرها رسميا الاثنين في بروكسل وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي. بدوره أكد منوشهر متكي وزير الخارجية الايراني أن رد ايران على "مجموعة فيينا" جاهز وسيقدم لهم بصورة خطية في الايام المقبلة.

افادت مصادر دبلوماسية يوم 23 يوليو/تموز بان الرزمة الجديدة من عقوبات الاتحاد الاوروبي التي ستفرض على طهران تستهدف قطاع صناعة الغاز والنفط الاستراتيجي في ايران. وكي تدخل هذه الاجراءات الجديدة التي تتخطى العقوبات التي فرضها مجلس الامن مؤخرا على ايران، حيز التطبيق يجب ان يقرها رسميا الاثنين القادم في بروكسل وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي. وتقول المصادر انه تم الاتفاق على  البنود المحورية للعقوبات ، وما تبقى هو تعديل بعض المسائل التقنية.

وهذه العقوبات تحظر الاستثمارات الجديدة في ايران والمساعدات التقنية ونقل التكنولوجيا والمعدات والخدمات المتصلة بهذه القطاعات وخصوصا تكرير النفط وتسييل الغاز.

وقد تم اعداد رزمة العقوبات هذه بالتعاون مع وكالة الطاقة الدولية التي  قامت بتحليل حالة الاقتصاد الايراني. والهدف من التحليل هو  تحديد ماهي العقوبات الدولية التي يمكن ان  تعيق لأمد طويل قطاع الاقتصاد الايراني الذي يعتمد على  تكرير النفط. ، وبصورة خاصة تم طرح احتمالات تقليص توريد البنزين . وتستورد طهران التي تعد المنتج العالمي الرابع للنفط، 40% من البنزين المستهلك فيها، اذ انها تحتاج الى وسائل التكرير لتلبية الطلب المحلي.
من جهة اخرى، تحد العقوبات الاوروبية التي حصل اتفاق مبدئي في شأنها في 14 حزيران/يونيو امكانية  اجراء مبادلات تجارية مع ايران وتقضي بتوسيع تجميد الاصول المالية بحيث تشمل عددا متزايدا من المصارف او الشركات  الايرانية. وسيتم تجميد اسهم بعض المصارف الايرانية وغيرها من  المؤسسات المالية التي قد تستخدم لاجراء التصاميم الحربية. وتطال العقوبات قطاع النقل وبالدرجة الاولى نقل الشحنات حيث ستتأثر شركة النقل البحري الايرانية بصفتها كبرى شركات النقل في البلاد.

متكي: رد ايران على مجموعة فيينا جاهز وسيقدم لهم بصورة خطية في الايام القليلة المقبلة

أكد منوشهر متكي وزير الخارجية الايراني خلال اجتماع رؤساء جامعات العلوم الطبية في طهران يوم 23 يوليو/تموز، أن رد ايران على مجموعة فيينا جاهز وسيقدم لهم بصورة خطية في الايام المقبلة.

وأشار متكي الى أنه وخلال لقائه منسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون على هامش مؤتمر المانحين الذي عقد في كابل  قبل يومين، قد ناقشا "الموضوعات التي يمكن التعاون من خلالها".

واضاف الوزير الايراني" اثناء المحادثات مع اشتون تمت مناقشة موضوع الحوار مع دول مجموعة السداسية، حيث طرحت آشتون بعض المطالب المتعلقة بوجهة نظر ايران في هذا الشأن"، مشيراً الى ان "المحادثات تناولت أيضا الرد الايراني على مجموعة فيينا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك