مسؤول اوروبي: التحقيق الدولي في ملابسات الاحداث القرغيزية سيبدأ في اغسطس/آب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51372/

اعلن كيمو كيليونين، الممثل الخاص للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي في منطقة آسيا الوسطى، اعلن يوم 22 يوليو/تموز ان تحقيق اللجنة الدولية في الاحداث المأسوية بجنوب قرغيزيا( قرغيزستان) سيبدأ في شهر اغسطس/آب القادم .وستوفد المنظمة 52 مستشارا بوليسيا الى قرغيزيا لمراقبة الوضع ميدانياً .

اعلن كيمو كيليونين، الممثل الخاص للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي في منطقة آسيا الوسطى، اعلن يوم 22 يوليو/تموز ان تحقيق اللجنة الدولية  في الاحداث المأسوية بجنوب قرغيزيا( قرغيزستان)  سيبدأ في شهر اغسطس/آب القادم .

وقال " لقد طرحت على روزا اوتونبايفا رئيسة الحكومة الانتقالية القرغيزية خطتي الخاصة بعمل هذه اللجنة المعنية بدراسة الوقائع المرتبطة بتلك الاحداث التي ادت الى عمليات العنف". واضاف ان اللجنة ستسعى الى التحقيق في اسباب المأساة وملابساتها.
واكد كيلونين انه غير معروف  حتى الان ما هي المنظمات الدولية التي سيدخل ممثلوها في قوام اللجنة،  ملاحظا ان منظمة الامن والتعاون الاوروبي والاتحاد الاوروبي وهيئة الامم المتحدة قد اعربت عن اهتمامها بمشاركة ممثليها في عمل اللجنة. وقال كيليونين "لقد اقترحنا على رابطة الدول المستقلة انضمام ممثليها الى اللجنة، وابدت الرابطة  استعدادها المبدئي للتعاون في هذه المسألة".

منظمة الامن والتعاون الاوروبي توفد 52 مستشارا بوليسيا الى قرغيزيا

هذا وجاء في بيان صحفي لمنظمة الامن والتعاون الاوروبي يوم 22 يوليو/تموز ان المجلس الدائم للمنظمة قد استحسن ارسال مجموعة من المستشارين البوليسيين الى قرغيزيا من اجل العمل على  تخفيف التوتر العرقي في البلاد.
ويذكر ان المجلس قرر ايفاد 52  مستشاراً بوليسياً الى قرغيزيا لمراقة الوضع في جنوب البلاد الذي شهد اصطدامات دامية على اساس عرقي. وسيعمل المستشارون في البلد اربعة اشهر وقد تمدد فترة ايفادهم في حال دعمت قرغيزيا والمجلس الدائم ذلك. وركز كيليونين على ان المستشارين لن يحملوا سلاحا ولن يتمتعوا بصلاحيات بوليسية.      

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)