مصدر امني روسي: كازبيك تاشويف قد يكون العقل المدبر لعملية تفجير محطة باكسان الكهرمائية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51345/

قال مصدر امني في شمال القوقاز بتصريح لوكالة "نوفوستي" للانباء الروسية يوم 22 يوليو/تموز، ان اجهزة الامن الروسية تعتقد ان العقل المدبر لعملية تفجير محطة باكسان الكهرمائية في قبردين بلقار بالقوقاز قد يكون رئيس احدى العصابات المسلحة ويدعى كازبيك تاشويف.

قال مصدر امني في شمال القوقاز بتصريح لوكالة "نوفوستي" للانباء الروسية يوم 22 يوليو/تموز، ان اجهزة الامن الروسية تعتقد ان العقل المدبر لعملية تفجير محطة باكسان الكهرمائية في قبردين بلقار بالقوقاز  قد يكون رئيس احدى العصابات المسلحة ويدعى كازبيك تاشويف.

واضاف المسؤول الروسي " اثناء التحريات تعرف العاملون في المحطة على أشخاص تنتمي لجماعة كازبيك تاشويف ".

ولم تحصل الوكالة الروسية حتى الان على تصريحات رسمية بهذا الصدد.

وفي وقت سابق، أكد مصدر اخر أن الأجهزة الأمنية باتت على يقين بأن رئيس العصابة هو العقل المدبر لهذه العملية مشيرا الى بدء خطوات ملاحقة وضبط هذه الجماعة مؤكدا أن أجهزة الأمن لن تتوانى عن تصفية هؤلاء في حال أبدوا مقاومة.

وكان اشخاص مجهولون قتلوا يوم 21 يوليو/تموز حارسين في محطة باكسان الكهرمائية ووضعوا 5 عبوات ناسفة انفجرت 4 منها بينما ابطل  خبراء المتفجرات مفعول العبوة الخامسة. وقد قتل الارهابيون الحارسين ثم اعتدوا على 4 موظفين في المحطة قبل أن يزرعوا العبوات الناسفة ويتواروا عن الأنظار.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)