هيلاري كلينتون تقول ان بن لادن موجود في باكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51203/

أعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الاثنين 19 يوليو/تموز في أسلام آباد آنها تعتقد بأن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن موجود في باكستان. وقالت الوزيرة الامريكية في حديث للصحفيين: "اعتقد ان بن لادن هنا في باكستان وسيكون من المفيد جدا اعتقاله".

أعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الاثنين 19 يوليو/تموز في أسلام آباد آنها تعتقد بأن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن موجود في باكستان. وقالت الوزيرة الامريكية في حديث للصحفيين:  "اعتقد ان بن لادن هنا  في باكستان وسيكون من المفيد جدا اعتقاله".

وكان مدير وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية "سي آي ايه" ليون بانيتا  قد اعلن في نهاية حزيران/يونيو الماضي ان اسامة بن لادن مختبئ بشكل جيد بحماية حراس امن مقربين في احدى المناطق القبلية في باكستان التي تعتبر من الاراضي الاكثر صعوبة على طول الحدود الافغانية.

واضاف بانيتا انه تم تحديد المنطقة التي يوجد فيها بن لادن في بداية سنوات االقرن الحالي  لكن  بعدها اصبح من الصعب جدا الحصول على معلومات اكثر دقة.

كلينتون تعلن عن مساعدات ضخمة لباكستان لمساعدتها على تلبية حاجاتها في مجال المياه والطاقة

من جهة اخرى اعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون للصحفيين يوم 19 يوليو/تموز  قبيل لقائها نظيرها الباكستاني شاه محمود قريشي في اسلام اباد، اعلنت عن تقديم الولايات المتحدة سلسلة مساعدات ضخمة لباكستان لمساعدتها على تلبية حاجاتها في مجال المياه والطاقة.
ووفقا لوكالة الأنباء الفرنسية، فان دعم الولايات المتحدة للمشاريع الباكستانية، خاصة فيما يتعلق في مجال المياه والطاقة، هو جزء من خطة مساعدات بقيمة 7,5 مليار دولار على مدى خمس سنوات صادق عليها الكونغرس الامريكي خريف العام الماضي من اجل تطوير هذه القطاعات.

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية الامريكية في وقت سابق ان هذه الزيارة ستعزز من الشراكة بين اسلام اباد وواشنطن في مجالات عديدة،منها (العسكرية والامنية والزراعية)، بالاضافة الى التعاون في تكنولوجيا الاعلام والقطاع الخاص.

 يذكر ان وزارة الخارجية الامريكية احاطت زيارة كلينتون هذه بسرية تامة، وذلك عقب التفجيرات التي وقعت في باكستان في الآونة الاخيرة.

باكستان وافغانستان توقعان اتفاقية تجارية هامة تزامنا مع زيارة كلينتون للمنطقة

الى ذلك، وتزامنا مع الزيارة التي تقوم بها وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إلى المنطقة، وقع وزيرا التجارة الباكستاني والافغاني على اتفاقية تجارية هامة تسمح للشاحنات الأفغانية باستخدام الطرق البرية عبر باكستان لنقل البضائع إلى جارتها الهند كما يسمح الاتفاق للبضائع الأفغانية بالوصول إلى الموانئ الباكستانية في محاولة لزيادة حجم تجارتها مع باقي دول العالم. ذكرت ذلك هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" يوم 19 يوليو/تموز.

ووفقا لـ"بي بي سي" فأن  هذه الاتفاقية لن تدخل حيز التنفيذ الا بعد مصادقة برلماني الدولتين عليها اولا.

ونقلت "بي بي سي"  تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية بهذا الصدد، أن من الأهداف الرئيسية لبلادها تقليص حالة إنعدام الثقة التي لطالما كانت قائمة بين باكستان وأفغانستان. واضافت كلينتون "إن الولايات المتحدة تطلب من باكستان اتخاذ المزيد للتصدي للمسلحين".

 وتأتي زيارة كلينتون لإسلام آباد قبيل مشاركتها في مؤتمر للجهات المانحة لأفغانستان، الذي من المقرر انعقاده في كابل يوم غد الثلاثاء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك