لافروف: يجب اتخاذ موقف متوازن من الامن الاوروبي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51138/

أكد سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي ان موسكو تلحظ تغيراً في اتجاهات التفكير العام لدى الدول الاعضاء في منظمة الامن والتعاون في اوروبا، بشأن اعتماد نظام امن اوروبي خال من الخطوط الفاصلة. واضاف لافروف ان الاهداف الرئيسية للمنظمة هي اتخاذ موقف متوازن من الامن الاوروبي.

اعلن سيرغي لافروف  وزير الخارجية الروسي في 17 يوليو/تموز في لقاء مع الصحفيين فى اروقة اللقاء غير الرسمي لوزراء خارجية دول منظمة الامن والتعاون في اوروبا الذي عقد في مدينة الما اتا الكازاخية، ان الدول الاعضاء في المنظمة  بدأت تدرك ضرورة اجراء تغييرات ملموسة في السياسة الاوروبية، وضرورة اجراء التغيير في كيفية استخدامنا جميعا  لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا وضرورة العودة الى الاهداف الي تأسست المنظمة من اجلها.

واضاف لافروف ، ان الاهداف الرئيسية لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا هي اتخاذ موقف متوازن من الامن الاوروبي، وبناء اوروبا خالية من الخطوط الفاصلة.

واشار الوزير الروسي الى ان موسكو تشعر بحدوث هذه التغيرات في اتجاهات التفكيرالعام، واليوم ينتشرعملياً تفهم هذه التغيرات.

وحسب قوله فأن  "الجميع  يعترفون عمليا بأن منظمة الامن والتعاون في اوروبا استعادت نشاطها بعد ان طرح الرئيس مدفيديف مبادرة بشأن اعداد  معاهدة  حول الامن الاوروبي".

وقال لافروف ان المقترح الروسي لا يحظى بموافقة الجميع، "لكن الجميع متفقون مع تحليلنا، الذي يكمن في انه ليس كل شئ على ما يرام في مجال الامن العسكري".

من جانب آخر اعلن  كانات ساودابايف وزير خارجية كازاخستان الرئيس الحالي للمنظمة،ان عاصمة بلاده استانا ستستضيف قمة المنظمة قبل نهاية العام الحالي.

دول المنظمة تقدم مساعدة مشتركة لقرغيزستان

في مؤتمر صحفي عقد بعد اختتام الاجتماع، اعلن كانات ساودابايف وزير خارجية كازاخستان،الرئيس الحالي للمنظمة،  ان الدول الاعضاء في منظمة الامن والتعاون في اوروبا قررت تقديم مساعدة مشتركة لقرغيزستان.واضاف ساودابايف "لقد توصلنا اليوم الى اتفاق حول زيادة  المساعدة المشتركة من جانب منظمة الامن والتعاون في اوروبا، التي ستشمل ارسال مجموعة من مستشاري الشرطة الى قرغيزستان"، وأشارايضا الى تعزيز مركز المنظمة في العاصمة بشكيك، وممثلياتها في المناطق الاخرى بالجمهورية، خاصة في الاماكن المضطربة فيها.
كما اكد "سوف نواصل عملنا المشترك في تنظيم المساعدات الانسانية".
وقال  كانات ساودابايف ان الدول المشاركة في منظمة الامن والتعاون في اوروبا، اعلنت دعمها لمبادرة كازاخستان، الدولة التي تترأس المنظمة حاليا، لعقد قمة المنظمة في العاصمة الكازاخية استانا قبل نهاية العام الحالي.
وحول هذا الامر قال ساودابايف ان المشاركين توصلوا الى توافق بضرورة عقد قمة منظمة مؤتمر الامن والتعاون في اوروبا قبل نهاية هذا العام في عاصمة كازاخستان، واضاف موجهاً حديثه للحضور "ان شاء الله قبل في نهاية العام سوف نكون سعداء برؤيتكم في استانا".
دول مجموعة مينسك تدعو ارمينيا واذربيجان الى مواصلة الحوار
وفي شأن آخر دعا رؤساء وفود الدول الاعضاء في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا، المشرفة على المفاوضات في قضية قره باغ، الى تعزيز روح الحل الوسط ، بهدف تسوية النزاع حول هذا الاقليم بين ارمينيا واذربيجان.
وحث رؤساء وفود روسيا وامريكا وفرنسا بشدة على ضرورة اتخاذ اجراءات اضافية لتعزيز اتفاق وقف اطلاق النار الموقع في 1994، بهدف ايجاد ظروف ايجابية بغية مواصلة الحوار السياسي والتوصل الى اتفاقيات.
وجاء في اعلان مشترك صادر عن وزراء خارجية الدول الاعضاء بمجموعة مينسك، نشر على موقع منظمة التعاون والامن في اوروبا، ان الوزراء التقوا بوزيري خارجية ارمينيا ادوارد نالبانديان واذربيجان إلمار محمدياروف.
واشار وزراء المجموعة الى ان الجهود المبذولة من قبل طرفي النزاع لم تكن كافية لتخطي الخلافات.
وعبر الوزراء الثلاثة عن اسفهم جراء الاحداث الاخيرة، التي زادت من حدة التوتر في المنطقة، بما في ذلك الاحداث المسلحة الخطيرة التي وقعت في 18 – 19 يونيو/حزيران الماضي، وكذلك ازاء دعوات التحريض، وحذروا من استخدام العنف الذي "يمكن ان يؤدي فقط للمعاناة والدمار".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)