كاسترو يجدد تحذيره من نشوب حرب نووية إذا هاجمت الولايات المتحدة إيران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/51110/

زار الرئيس الكوبي السابق فيديل كاسترو في خامس ظهور علني ومفاجئ له خلال أقل من 10 أيام مقر وزارة الخارجية الكوبية في هافانا ليلتقي بعدد من السفراء الكوبيين المعتمدين في دول اجنبية. وحذر كاسترو مجددا من احتمال نشوب حرب نووية عالمية بسبب إيران.

زار الرئيس الكوبي السابق فيديل كاسترو في خامس ظهورعلني ومفاجئ له خلال أقل من 10 أيام مقر وزارة الخارجية الكوبية في هافانا ليلتقي بعدد من السفراء الكوبيين المعتمدين في دول اجنبية. وحذر كاسترو مجددا من احتمال نشوب حرب نووية عالمية بسبب إيران.
 وأشار كاسترو أنه سيكون لا مفر من من الحرب النووية اذا قررت الولايات المتحدة مهاجمة إيران. وأشار الى أن الضعوط التي يمارسها الغرب على طهران هذه الأيام تشابه بشكل كبير تعامله مع محمد مصدق رئيس الحكومة الإيرانية في خمسينات القرن الماضي. وأعاد الزعيم الكوبي السابق الى الأذهان الانقلاب المدعوم من الولايات المتحدة وبريطانيا على حكومة محمد مصدق عام 1953 بسبب قرارها تأميم الصناعة النفطية في البلاد.
وتحدث كاسترو (83 عاما) مع السفراء الكوبيين لمدة ساعة ونصف عرض عليهم خلالها التقاريرالإخبارية والتحليلات السياسية التي اعتمد عليها في توقعه.
وقد عاد كاسترو للظهور في 7 يوليو/تموز في مركز للأبحاث العلمية في هافانا، ثم ظهر بعد ذلك عدة مرات بشكل شخصي أو في مقابلات مصورة في التلفزيون.
وفي يوم 12 يوليو/تموز شارك كاسترو في برنامج "الطاولة المستديرة" السياسي، حيث حذر الولايات المتحدة من شن ضربة عسكرية على إيران أو كوريا الشمالية، مشيرا الى أن مثل هذا الهجوم سيؤدي الى نشوب حرب نووية عالمية.
وتجدر الإشارة الى أن كاسترو اختفى عن الأنظار منذ أن أجريت له عملية جراحية عاجلة في يوليو/تموزعام 2006، وسلم السلطة إلى شقيقه الأصغر راؤول كاسترو، ثم استقال في فبراير/شباط عام 2008 وانتخبت الجمعية الوطنية شقيقه رسميا رئيسا لكوبا.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك