الأمين العام للناتو: ننتظر معارك عنيفة جديدة مع طالبان وزيادة خسائرنا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/50318/

أعلن الأمين العام لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن أن دخول قوات الحلف إلى مناطق تعد معاقل لحركة طالبان في أفغانستان سيعني مزيدا من المعارك العنيفة وزيادة خسائره البشرية. وفي لقاء مع صحيفة "بوليتيكن" الدنماركية أكد راسموسن أن تعيين الجنرال الأمريكي دافيد بيترايوس قائدا عاما جديدا لقوات الحلف في أفغانستان لن ينعكس على استراتيجية الناتو هناك أو موعد انسحاب القوات من البلاد.

أعلن الأمين العام لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن أن دخول قوات الحلف إلى مناطق تعد معاقل لحركة طالبان في أفغانستان سيعني مزيدا من المعارك العنيفة وزيادة خسائره البشرية.

وفي لقاء مع صحيفة "بوليتيكن" الدنماركية أكد راسموسن أن تعيين الجنرال الأمريكي دافيد بيترايوس قائدا عاما جديدا لقوات الحلف في أفغانستان لن ينعكس على استراتيجية الناتو هناك أو موعد انسحاب القوات من البلاد.

من جانب آخر تجنب الأمين العام للنانو الحديث عن مواعيد محددة لانسحاب جنود الحلف، قائلا إن الناتو لن يغادر أفغانستان قبل أن يكون في استطاعة الأفغان أنفسهم حماية بلادهم، على حد تعبيره.

وأعاد راسموسن الى الأذهان أن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي اعرب عن أمله في أن تتولى القوات الأفغانية مسؤولية أمن بلادها بشكل كامل بعد 5 سنوات.

وتوقع راسموسن أن تقرر قمة الحلف القادمة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في لشبونة، بدء نقل مسؤولية أمن بعض الولايات الى الجيش الأفغاني في نهاية العام الجاري ومطلع العام المقبل، لكنه أشار الى أن لا أحد يعرف المواعيد الدقيقة لخروج القوات الأجنبية من أفغانستان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك