لاريجاني: واشنطن تساومنا.. وموقف موسكو وبكين تكتيكي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/50307/

اتهم علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني يوم الخميس 2 يوليو/ تموز واشنطن بالسعي لمساومة بلاده على برنامجها النووي السلمي لدفعها للتخلي عن دعم القضية الفلسطينية، من خلال فرضها قانون العقوبات الجديد.

اتهم علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني يوم الخميس 2 يوليو/ تموز واشنطن بالسعي لمساومة بلاده على برنامجها النووي السلمي لدفعها للتخلي عن دعم القضية الفلسطينية، وذلك من خلال فرضها قانون العقوبات الجديد.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده رئيس مجلس الشورى في العاصمة السورية دمشق.

واضاف لاريجاني "انهم ياخذون البرنامج النووي كرهينة بايديهم. وفي  الجلسات الخاصة يشددون على الموقف الايراني من القضية الفلسطينية ... انهم يتصورون انهم من خلال السياسة التي ينتهجونها يستطيعون المساس بالسياسة الايرانية تجاه الشعب الفلسطيني. وهذا خطأ فاضح لان الدعم الذي تقدمه ايران هو واجب اسلامي وانساني ولا يمكنهم التاثير على ايران في هذا المجال".

وانتقد لاريجاني موافقة الصين وروسيا على حزمة العقوبات الجديدة في مجلس الأمن، واصفا موقفهما بانه تحرك تكتيكي، لافتا في الوقت ذاته إلى أن هذا الموقف لن يحدث تغييرات كبيرة في علاقات طهران مع هذين البلدين.

وبشأن إتمام صفقة صواريخ "إس 300"، قال رئيس مجلس الشورى الإيراني إن قرار مجلس الأمن الدولي الخاص بالعقوبات لا علاقة له بشحنة الصواريخ التي وصفها بأنها دفاعية بحتة.

محلل سياسي ايراني: الرد الايراني على العقوبات بالسكوت وعدم الاكتراث بها.

قال المحلل السياسي حسين رويوران من طهران في حديث لقناة "روسيا اليوم" انه يتصور ان يكون الرد الايراني على العقوبات بالسكوت وعدم الاكتراث بها.
واكد  رويوران ان تاثير العقوبات على ايران سيكون محدودا للغاية على اعتبار ان التبادل التجاري بين الجانبين لا يتجاوز 50 مليون دولار سنويا.
وقال رويوران ان التاثير على البرنامج النووي الايراني سيكون منعدما تماما.



المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك