روسيا وطاجكستان يوحدهما الرأي بان مكافحة تجارة المخدرات لن تتم إلا بالجهود المشتركة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/50248/

اكد فكتور ايفانوف رئيس الهيئة الفدرالية الروسية للرقابة على المخدرات انه يوحد روسيا وطاجكستان الرأي بانه لا يمكن مكافحة تجارة المخدرات إلا بالجهود المشتركة. ولم يستبعد احتمال عودة حراس الحدود الروس الى طاجيكستان.

يوحد روسيا وطاجكستان الرأي بانه لا يمكن مكافحة تجارةالمخدرات إلا بالجهود المشتركة. اعلن ذلك فكتور ايفانوف رئيس الهيئة الفدرالية للرقابة على تداول المخدرات يوم 1 يوليو/تموز في ختام لقائه مع الرئيس الطاجيكي امام علي رحمن.
وقال ايفانوف ان التعاون بين روسيا وطاجيكستان يمكن اعتباره مثاليا في هذا المجال.فالطرفان يجريان عددا كبيرا من العمليات المشتركة.
وذكر ايفانوف ان "الحكومة الطاجيكية تخصص موارد كبيرة لاحكام انسداد حدودها مع افغانستان وتساعدها الامم المتحدة هي الاخرى في مكافحة المخدرات .كما يشاطر الخبراء الروس زملاءهم الطاجيك الخبرات  في هذا المجال. واكد على ان ابداء المساعدة للجانب الطاجيكي في مصلحة روسيا نفسها".
ولم يستبعد ايفانوف احتمال عودة حراس الحدود الروس الى طاجيكستان وقال انه تجري حاليا مناقشة هذه المسألة بنشاط. . واكد ان هذه المسألة يمكن معالجتها لدى توفر الارادة لدى الطرفين.
هذا وقد وصل ايفانوف الى طاجيكستان للمشاركة في جلسة المجلس التنسيقي لرؤساء هيئات مكافحة  المخدرات في البلدان الاعضاء في رابطة الدول المستقلة التي تعقد في العاصمة دوشنبه.
وسيناقش المشاركون في الجلسة قضايا مكافحة تهريب المخدرات من افغانستان وقضايا سد قنوات نقلها وكذلك المسائل المرتبطة بتنفيذ عملية "قناة" الوقائية السنوية الشاملة.
وسيشارك في الجلسة  نيقولاي بورديوجا السكرتير العام لمنظمة معاهدة الامن الجماعي وممثلو هيئات مكافحة المخدرات في كل من طاجيكستان وروسيا وقرغيزيا وكازاخستان وارمينيا وبيلوروسيا واوزبكستان.    
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)