بوتين يدعو عبد الله صالح الى الاهتمام باقتناء الاسلحة الروسية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/50190/

دعا رئيس الحكومة الروسية فلاديمير بوتين الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الى الاهتمام باقتناء الدبابة "تي ـ 90" و راجمات الصواريخ "سميرتش". ومن جانبه قال الرئيس اليمني ان بلاده ترحب بالاستثمارات الروسية في مجالات الطاقة واستخراج النفط والغاز في اليمن .

اعلن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في 30 يونيو/حزيران خلال لقائه مع رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين على هامش منتدى "تكنولوجيا صناعة الآليات – 2010 " الدولي في مدينة جوكوفسكي بضواحي موسكو ان اليمن ترحب بالاستثمارات الروسية في مجالات الطاقة واستخراج النفط والغاز في اليمن.
وذكر الرئيس اليمني خلال اللقاء بان لدى بلاده عددا من العقود مع الشركة الحكومية الروسية لتصدير الأسلحة "روس أوبورون اكسبورت" بخصوص توريد الطائرات والمعدات وانواع آخرى من التقنيات الى اليمن. 
من جانبه قال رئيس الحكومة الروسية انه سعيد بالفرصة التي اتاحت اطلاع الوفد اليمني على احدث التقنيات الروسية و"القاء نظرة على مستقبل تعاوننا في مجال الصناعات الحربية والطاقة وغيرها من الاتجاهات".
واشاد بوتين بتعاون البلدين على الصعيد الدولي. واضاف ان "تعاوننا في الاقتصاد يشكل قاعدة جيدة لتطوير علاقاتنا في كافة الميادين بما فيها المجال الانساني". واعرب عن امله في ان التقنيات الروسية في المعرض اثارت اعجاب الوفد اليمني.
وقد شارك بوتين والضيف اليمني السامي في افتتاح المنتدى وزارا معرض الانجازات التقنية وضمنا  في مجال الصناعة الحربية.
وركز بوتين وصالح في جولتهما في  جناح شركة "روس أوبورون أكسبورت"، حيث اطلعا على نموذج  دبابة "تي ـ 90 " الروسية الحديثة، وراجمات الصواريخ من طراز "سميرتش" . وقد أثنى رئيس الحكومة الروسية على أنواع الأسلحة المعروضة داعيا اليمن إلى الاهتمام باقتنائها.

هذا وصرح مصدر في مجمع الصناعات الحربية الروسية لوكالة "انتر فاكس – آ في آن" الروسية في وقت سابق  ان احد أهداف زيارة الرئيس اليمني هو  الاسراع في اعداد اتفاقيات الاسلحة التي يتم العمل بها في شركة "روس اوبورون اكسبورت" الروسية والاتفاق على  آلية  اجراء الحسابات  لقاء الاسلحة الموردة.

 "غازبروم" تدرس إمكانية شراء حصة في مصنع لتسييل الغاز الطبيعي في اليمن

تدرس شركة "غازبروم" إمكانية شراء حصة شركة "هانت أويل" الأمريكية في مصنع تسييل الغاز الطبيعي الذي تم إنشاؤه في اليمن في عام 2009، وذلك بالاشتراك مع المملكة العربية السعودية.

جاء ذلك في الوثائق التي أعدها المكتب الإعلامي للحكومة الروسية من اجل لقاء رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين مع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح.

من جهة أخرى يشار في هذه الوثائق إلى أن شركة "ستروي ترانس غاز" تهتم بإنشاء أنبوب النفط "بلوك 9 – بلوك 18" بطول 254 كيلومترا وأنبوب للغاز بطول 204 كيلومترات في اليمن.

كما تشارك "تخنو بروم أكسبورت" في المناقصات لإقامة عدد من المنشآت بما فيها المحطتان الكهرمائيتان  "مأرب - 2" و"مأرب - 3"  (تقدر كلفة هذا المشروع بـ 800 مليون دولار) وتقوم بتزويد محطة "الحسوة" بالمستلزمات وإصلاح المعدات. أما شركة "زاروبيج فود ستروي" فتنوي المشاركة في إنشاء سلسلة من سدود "وادي حسن" في محافظة أبين اليمنية. وتقدر كلفة المشروع الأخير بحوالي 150 مليون دولار.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم