الاسد وعبدالله الثاني يؤكدان ان اسرائيل تعيق العملية السلمية في الشرق الاوسط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49896/

أكد الرئيس السوري بشار الاسد وملك الاردن عبد الله الثاني ضرورة "ايجاد موقف دولي موحد بالنسبة لاسرائيل وسياستها الخطرة". واشار الزعيمان اثناء لقاء جمعهما يوم الخميس 24 يونيو/حزيران في دمشق الى محاولات اسرائيل "تغيير الواقع الديموغرافي في الاراضي المحتلة وفي القدس الشرقية".

أكد الرئيس السوري بشار الاسد وملك الاردن عبد الله الثاني ضرورة "ايجاد موقف دولي موحد بالنسبة لاسرائيل وسياستها الخطرة". واشار الزعيمان اثناء لقاء جمعهما يوم الخميس 24 يونيو/حزيران في دمشق الى محاولات اسرائيل "تغيير الواقع الديموغرافي في الاراضي المحتلة وفي القدس الشرقية".
وادان الرئيسان ترحيل السلطات الاسرائيلية 4 اعضاء في البرلمان الفلسطيني وهدم منازلهم في القدس.
وشدد الاسد والحسين على ان اسرائيل "تعيق كل تقدم  وتقوض الجهود الساعية الى تحقيق سلام عادل وشامل في الشرق الاوسط".
وايد الجانبان "تطوير آلية العمل المشترك، وبناء استراتيجية للتعاون والتضامن" بين الدول العربية.
يذكر ان الملك عبد الله وصل العاصمة السورية برفقة رئيس وزرائه سمير الرفاعي ووزير خارجيته ناصر جودة، ما اعتبره المراقبون الاقليميون دليلا على استئناف الثقة المتبادلة بين البلدين على اعلى المستويات.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية