موسكو ترحب بقرار امريكا وضع عماروف على لائحة االارهابيين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49885/

رحبت موسكو بقرار الولايات المتحدة وضع اسم احد اهم زعماء الجماعات المسلحة جنوبي البلاد دوكو عماروف على اللائحة الامريكية للارهابيين الدوليين، واعتبرت ان هذا القرار يعزز جهود الشراكة في مكافحة الارهاب. وجاء في بيان اصدرته وزارة الخارجية الروسية في 24 يونيو/حزيران "اننا ننظر الى هذه الخطوة الامريكية على انها اعتراف مهم بان الارهاب الدولي قضية عامة، تواجهها روسيا وامريكا وغيرهما من الدول".

رحبت موسكو بقرار الولايات المتحدة وضع اسم احد اهم زعماء الجماعات المسلحة جنوبي البلاد دوكو عماروف على اللائحة الامريكية للارهابيين الدوليين، واعتبرت ان هذا القرار يعزز جهود الشراكة في مكافحة الارهاب.

وجاء في بيان اصدرته وزارة الخارجية الروسية في 24 يونيو/حزيران "اننا ننظر الى هذه الخطوة الامريكية على انها اعتراف مهم بان الارهاب الدولي قضية عامة، تواجهها روسيا وامريكا وغيرهما من الدول".

كما ذكر البيان ان دوكو عماروف، الذي قدمت موسكو مذكرة اعتقال دولية بحقه، "متورط في روسيا بالكثير من الجرائم الارهابية والدموية التي نظمها في شمال القوقاز وغيره من مناطق روسيا، بالاضافة الى ترويجه لايديولوجيات متطرفة، تهدف الى تأسيس خلافة اسلامية مترامية الاطراف".

كما جاء فيه ان "قرار السلطات الامريكية يعتبر نتيجة مباشرة للعمل المشترك في الآونة الاخيرة على التصدي للارهاب، كما اظهر الرغبة القوية لدى قادة روسسيا وامريكا للتنسيق سوية من اجل مكافحة التهديدات الارهابية العالمية، الامر الذي اكدت عليه بشكل حاسم النقاشات والقرارات التي اتخذت في قمة واشنطن (الاخيرة)".

قادروف يشيد بالقرار الامريكي ويعتبر انه جاء متأخراً ويدعو المسلحين الشيشان الى تسليم انفسهم

اشاد الرئيس الشيشاني رمضان قادرف بقرارالولايات المتدة الامريكية ادراج  اسم دوكو عماروف في قائمة الارهابيين الدوليين، لكنه اشار الى ان هذا القرار جاء متأخراً، كما اعتبر قادروف القرار دليلاً على ان الامريكيين باتوا على درجة كافية من الوعي بان عماروف ليس رجلا سياسيا ولا يمت بصلة الى الشعب الشيشاني.

واضاف في حوار ادلى به للصحفيين "انه ارهابي. وليست لديه افكار او وجهة نظر سياسية او اهتمامات، بل لديه مهمة واحدة هي اسالة المزيد من الدماء، بغض النظر هل هي دماء عسكريين ام رجال شرطة ام رجال دين، نساء ام اطفال".

وابدى الرئيس الشيشاني استغرابه من بعض المعلقين الذين يصفون عماروف زعيم الانفصاليين الشيشان"، مشدداً بالقول "اعلن بكل المسؤولية انه لا يوجد هناك ما يسمى بالانفصال الشيشاني والانفصاليين الشيشان، اما دوكو عماروف فكان وسيبقى مجرد رجل عصابة".

كما عبر رمضان قادروف عن دهشته ازاء القرار الامريكي قائلاً "من الصعب علينا ان نفهم لماذا لم تقم امريكا بوضع اسم عماروف على لائحتها الارهابية في تلك الفترة، التي شهدت عمليات ارهابية خطط لها، واسفرت عن عدد كبير من الضحايا، اي حينما كان (عماروف) زعيماً لجماعة اكبر"!

واضاف "لقد تم سحق الارهاب المنظم الآن، وكل ما تبقى منه عبارة عن عناصر فردية مسلحة في الغابات، فقدت الاتصال مع العالم السلمي وامكانية العودة اليه، وعماروف ليس الا شخص مريض وفاقد لاسنانه ومثير للاسف"، لافتاً الى التعاون مع الحكومة المركزية بهدف القاء القبض على دوكو عماروف وتقديمه الى الفضاء.

ودعا الرئيس الشيشاني "هؤلاء الذين لا يزالون في الغابات" الى ان يرفعوا ايديهم عالياً، ويذهبوا من تلقاء انفسهم الى قاعة المحكمة، مشيراً الى انهم بذلك "يستطيعون حماية انفسهم والحفاظ على حياتهم".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)