الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تدعو إلى إلغاء حظر بناء المآذن في سويسرا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49806/

دعت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في القرار الذي تبنته الاربعاء 23 يونيو/حزيران بدورتها الصيفية الجارية هذه الأيام في مدينة ستراسبورغ الفرنسية دعت سويسرا إلى "إلغاء حظر بناء المآذن".

دعت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في القرار الذي تبنته الاربعاء 23 يونيو/حزيران بدورتها الصيفية الجارية هذه الأيام في مدينة ستراسبورغ الفرنسية دعت سويسرا  إلى "إلغاء حظر بناء المآذن".
ويعتقد نواب الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا أن "إدخال حظر بناء مآذن للمساجد يعد تمييزا ضد الجالية المسلمة وفقا لللائحة الأوروبية لحقوق الإنسان، ويجب أن يصبح من الممكن بناء مآذن المساجد وأبراج أجراس الكنائس على حد سواء وذلك بشرط مراعاة قواعد الأمن الاجتماعي وبما يتلاءم مع التخطيط المعماري للمدن".
ووقف البرلمانيون الأوروبيون "ضد الحظر العام لارتداء النقاب والحجاب" كما ان القرار نص على أن "للمرأة الحق في أن تكون حرة باختيارها ارتداء هذا الهندام" ومع ذلك فإن فرض "بعض القيود على هذه الحرية قد يكون مبررا للأغراض الامنية".
كما توصل نواب الجمعية إلى استنتاج يقول بأن "مستوى الخوف من الإسلام في بلدان أوروبا لا يزال مرتفعا" وأشار البرلماني الدنماركي موغينس يانسن الذي تقدم بتقرير حول هذا الموضوع إلى "وجود مواقف مختلفة من الإسلام في المجتمع الاوروبي".
 كما ورد في قرار الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا أن "التطرف الإسلامي والتلاعب بالمشاعر الدينية  للأغراض السياسية يتناقض مع مبدأ مراعاة حقوق الإنسان والقيم الديمقراطية. وتثير مظاهر التطرف الإسلامي  اضافة الى التطرف إزاء الجاليات المسلمة في أوروبا قلق الجمعية ".
ويعتقد البرلمانيون أن "أنشطة عدد من المنظمات الإسلامية التي تقوم بها في بلدان مجلس أوروبا تقف وراءها حكومات أجنبية تقدم مساعدات مالية لهذه المنظمات وتدير دفة اعمالها السياسية. وإن مثل هذه المنظمات لا تتبع أغراضا دينية ويجب تعرية التوسع السياسي الوطني الجاري تحت اسم الإسلام في دول أخرى".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك