مدفيديف يحث على تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة في مجال التكنولوجيات الراقية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49759/

وصل الرئيس الروسي دميتري مدفيديف يوم 22 يونيو/حزيران الى مدينة سان فرانسيسكو في مستهل زيارته الى الولايات المتحدة، حيث كان في استقباله عمدة ولاية كاليفورنيا أرنولد شوارزنيغر الذي سيصطحب مدفيديف بجولة في وادي السيليكون. واكد مدفيديف ان هدف زيارته ليس الاطلاع على وادي السيلكون فقط، بل يود أن تتوج هذه الزيارة بتعزيز أكبر للعلاقات بين روسيا وشركائها الأمريكيين.

وصل الرئيس الروسي دميتري مدفيديف مساء يوم 22 يونيو/حزيران الى مدينة سان فرانسيسكو في مستهل زيارته الرسمية الى الولايات المتحدة، حيث كان في استقباله عمدة ولاية كاليفورنيا أرنولد شوارزنيغر الذي سيصطحب مدفيديف في وقت لاحق من اليوم ذاته بجولة في وادي السيليكون يوم 23 يونيو/حزيران. كما سيقيم شوارزنيغر وقرينته ماريا شرايفر مأدبة عشاء تكريما للضيف الروسي قبل توجهه الى واشنطن يوم 24 يونيو/حزيران لالتقاء الرئيس الامريكي باراك أوباما ورجال الأعمال الأمريكيين.
واكد مدفيديف بعد وصوله الى سان فرانسيسكو "ان هدف زيارتي ليس الاطلاع على وادي السيليكون فقط، بل أود أن تتوج هذه الزيارة بتعزيز أكبر للعلاقات بين روسيا وشركائنا الأمريكيين". كما قال الرئيس الروسي انه "يرحب بفكرة تأسيس فريق يقوم مستقبلا بزيارات الى الولايات المتحدة لتنسيق التعاون بين الشركات الروسية والأمريكية"، مضيفا لقوله "أود ان تنتج عن هذه الرحلة اقامة علاقات متكاملة" مع الولايات المتحدة، حيث يعتقد ان التعاون بين البلدين في مجال التكنولوجيات الراقية يمكن ان يكون نافعا للغاية.
ومن المنتظر أن تكون للرئيس الروسي خلال تواجده في سان فرانسيسكو لقاءات مع مدراء الشركات العالمية في مجال الاتصالات مثل تويتر (Twitter) وآبل (Apple) وياندكس (Yandex)  وسيسكو (Cisco) وغوغل (Google)، وغيرها. وسيلتقي مدفيدف بالمواطنين الروس القاطنين في القسم الغربي من الولايات المتحدة، كما سيعقد لقاءً آخر مع العلماء ورجال الاعمال الامريكيين العاملين بجامعة ستانفورد.
وكان شوارزنيغر اكد عشية زيارة مدفيديف أن التعاون الروسي الأمريكي في بناء واد  للسيليكون في روسيا في منطقة سكولكوفو قرب موسكو سيحقق فائدة لكلا الطرفين، مؤكدا ان الشركات الأمريكية يمكنها أن تساعد في هذا المضمار. وعبر شوارزنيغر عن سعادته باللقاء بالرئيس الروسي.

مجمع شركات "رينوفا" الروسي يوقع على اتفاقية مع ولاية كاليفورنيا ترمي الى الحفاظ على محمية "فورت روس" التاريخية في كاليفورنيا

وقع عمدة ولاية كاليفورنيا أرنولد شوارزنيغر ورئيس مجلس مدراء مجمع الشركات الروسي "رينوفا" فكتور فيكسيلبرغ يوم 23 يونيو/حزيران على اتفاقية تقضي بتقديم الدعم اللازم للحفاظ على محمية "فورت روس" التاريخية الواقعة على بعد 90 كيلومترا من سان فرانسيسكو. وتقع المحمية في  موقع اقصى المستوطنات الروسية السابقة جنوبا في امريكيا الشمالية الذي تم تأسيسه عام 1812 بهدف تزويد شبه جزيرة ألاسكا الروسية انذاك بالسلع الزراعية. وجرت مراسم التوقيع على الاتفاقية بحضور الرئيس الروسي دميتري مدفيديف.  
وقال فيكسيلبرغ للصحفيين ان الحفاظ على المحمية في حالة جيدة يتطلب تمويله بمبلغ لا يقل عن مليون دولار سنويا. وذكر ان  ثمة عدة برامج تحتاج الى التمويل، بما في ذلك مواصلة الحفريات واعادة بناء المجمع التاريخي لـ"فورت روس" بشكل كامل،بالاضافة الى برامج التبادل الثقافي بين البلدين. بدوره اعرب شوارزنيغر عن امتنانه لفيكسيلبرغ شخصيا ولمجمع شركات "رينوفا" على ابداء  الشعور النبيل هذا ، حسب قوله. والجدير بالذكر ان عمدة ولاية كاليفورنيا أضطر مؤخرا لاتخاذ قرار يقضي بتقليص تمويل المحميات التاريخية والطبيعية الواقعة في الولاية نظرا لعجز ميزانيتها.
 وجاء في البيان الصادر عن مجمع شركات "رينوفا" الروسي  بهذا الخصوص ان "الطرفين الروسي والامريكي يعتبران التعاون فيما بينهما بمثابة الدعوة الى الاسهام في تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين  في مجال الثقافة واغنائها".


المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك