باراك يدعو الامم المتحدة الى تعليق التحقيق في الهجوم على اسطول الحرية ويحذر من ابحار سفن جديدة الى غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49695/

دعا وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك الامم المتحدة الى تعليق خططها حول اجراء تحقيق مستقل برعاية المنظمة في الهجوم على اسطول الحرية الشهر الماضي، كما حذر خلال لقائه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في نيويورك يوم 21 يونيو/حزيران من ابحار أي سفن جديدة الى غزة . واكد الوزير ان لجنة التحقيق التي انشأتها اسرائيل ستكون كافية في الوقت الحالي.

دعا وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك الامم المتحدة الى تعليق خططها حول اجراء تحقيق مستقل في الهجوم على اسطول الحرية الشهر الماضي، كما حذر خلال لقائه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في نيويورك يوم 21 يونيو/حزيران من ابحار أي سفن جديدة الى غزة .
وتأتي هذه التصريحات بعد ان اعلن بان كي مون يوم 18 يونيو/حزيران انه سيمضي قدما في انشاء لجنة تحقيق مستقلة في الغارة الاسرائيلية على سفن المعونات التي وقعت في 31 مايو/ أيار مما ادى الى مصرع 9 نشطاء حقوقيين.
وأبلغ باراك الامين العام انه ينبغي للامم المتحدة أن تعلق خططها لانشاء لجنة التحقيق، حسبما اكد باراك للصحفيين بعد اجراء المباحثات مع بان كي مون . واضاف باراك قائلا "عبرنا عن رأينا بأنه في الوقت الحالي ... من الافضل ترك تحقيق للامم المتحدة على الرف لبعض الوقت".
واكد الوزير ان اللجنة التي انشأتها اسرائيل والتي تتألف من 5 اشخاص منهم مراقبان اجنبيان ستكون كافية في الوقت الحالي، مضيفا قوله "اننا نمضي قدما في تحقيقنا الذي نعتقد ان من الواضح انه مستقل وذو مصداقية".
وقال باراك انه تصرف "غير مسؤول" أن يعطي أحد الاذن لمزيد من سفن المساعدات للابحار الى غزة. وتأتي هذه التصريحات في اعقاب اعلان لبنان يوم 21 يونيو/حزيران انه سيسمح لسفينة مساعدات متجهة الى القطاع بالابحار على الرغم من التحذيرات الاسرائيلية.
واضاف باراك في اشارة الى السفينة اللبنانية "لا يمكننا ان نقبل أحدا سيحاول الابحار مباشرة الى غزة... نعتبر الحكومة اللبنانية مسؤولة... قد يحدث احتكاك قد يؤدي الى عنف وهو شيء لا ضرورة له على الاطلاق."
المصدر: رويترز

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية