هولبروك يصل افغانستان لبحث مسألة مكافحة الارهاب وتحسين الوضع الامني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49682/

وصل ريتشارد هولبروك الممثل الخاص لرئيس الولايات المتحدة في افغانستان وباكستان يوم الاثنين 21 يونيو/حزيران الى كابل في زيارة تستمر يومين يلتقي خلالها الرئيس الافغاني حامد كرزاي وعدة مسؤولين آخرين لبحث مسألة محاربة الارهاب والاجراءات التي يجب اتخاذها لتحسين الوضع الامني في افغانستان.

وصل ريتشارد هولبروك الممثل الخاص لرئيس الولايات المتحدة في افغانستان وباكستان يوم الاثنين 21 يونيو/حزيران الى كابل في زيارة تستمر يومين يلتقي خلالها الرئيس الافغاني حامد كرزاي وعدة مسؤولين آخرين لبحث مسألة محاربة الارهاب والاجراءات التي يجب اتخاذها لتحسين الوضع الامني في افغانستان.
ووصل هولبروك كابل قادما من العاصمة الباكستانية التي اعلن منها أن" تنظيم القاعدة تراجعت قدراته بشدة" بفضل الجهود الباكستانية والافغانية.
واشاد هولبروك بتضحيات باكستان في المعركة ضد المتشددين على أراضيها، وتحقيقها تقدما على هذا الصعيد، آملا في أن يتم تحقيق المزيد.
وردا على سؤال عمن يتحمل مسؤولية وجود زعيم "القاعدة" إسامة بن لادن وزعيم حركة "طالبان" الأفغانية الملا محمد عمر في مكان ما على الحدود الباكستانية – الأفغانية، قال هولبروك أن "كثرا من رفاقهم اعتقلوا أو قتلوا. فهذان الشخصان لا يزالان هاربين لكنهما تحت ضغوط قاسية"
من جانب آخراعلن مسؤول أفغاني يوم الاثنين انه تم اطلاق سراح 14 سجينا يشتبه بأنهم أعضاء بحركة "طالبان" من سجون في افغانستان بعد اعادة النظر في قضاياهم في اطار اتفاق سلام يهدف الى استقطاب المقاتلين المعتدلين من طالبان.
وقال فضل أحمد فقيريار نائب المدعي العام الافغاني انه جرى اطلاق سراح 12 سجينا من معتقل أمريكي في قاعدة باغرام في حين أطلق من سجن افغاني سراح اثنين لم يتجاوز عمر الواحد منهما  18 عاما كانا يعتزمان تنفيذ هجوم انتحاري الا انهما سلما نفسيهما للسلطات.
وجاء هذا القرار بعد أن أقر مجلس زعماء القبائل الافغانية في وقت سابق من هذا الشهر خطة أعلنها الرئيس حامد كرزاي تهدف الى محاولة التوصل الى اتفاق سلام مع العناصر المعتدلة في حركة طالبان.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك