اسرائيل تقرر هدم 22 منزلا للفلسطينيين في القدس لبناء متنزه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49668/

اقرت هيئة التخطيط والبناء في بلدية القدس يوم الاثنين 21 يونيو/حزيران بعد اجتماع عاصف مشروع بناء متنزه للمستوطنين اليهود "حديقة الملك" في منطقة "البستان" العربية في القدس الشرقية، حيث سيجري ضمن هذا المشروع هدم 22 منزلا فلسطينيا.

اقرت هيئة التخطيط والبناء في بلدية القدس يوم الاثنين 21 يونيو/حزيران مشروع بناء متنزه للمستوطنين اليهود "حديقة الملك" في منطقة "البستان" العربية في القدس الشرقية، حيث سيجري ضمن هذا المشروع هدم 22 منزلا فلسطينيا، وسيسمح لاصحابها ببناء مساكن لهم  ولكن في منطقة تقع شرق المتنزه وعلى حسابهم الخاص.
يجدر القول ان اجتماع هيئة التخطيط والبناء في بلدية القدس كان عاصفا حيث من المعروف ان المواطنين العرب في المدينة يعترضون على مثل هذه المشاريع المشبوهة.
واعلن المحامي زياد كفار ممثل سكان المنطقة في الهيئة اثناء الاجتماع ان الحديث يدور حول قرار غير شرعي كونه لن يكون في صالح سكان المنطقة، واضاف ان ممثلي السكان قدموا برنامج بناء بديل الا انه لم يحظ باي باهتمام من الهيئة.
من جانبه يسعى عمدة مدينة القدس نير بركات الى تنفيذ برنامج اعادة بناء الاحياء العربية وهدم المنازل المخالفة والترسيم الجزئي للمنازل التي لن تقف عقبة امام تنفيذ البرنامج.
واعلن انه سيقيل اعضاء مجلس المدينة الذين سيعارضون المشروع مما يعني ان ممثلي حزب "ميريتس" الذين قرروا التصويت ضد المشروع في منطقة "البستان" سيضطرون الى تقديم استقالتهم بعد التصويت.
هذا واتهمت منظمة "شالوم اخشاف" عمدة مدينة القدس في محاولة تفجير انتفاضة فلسطينية ثالثة.

وكانت هذه الخطة قد أثارت منذ أشهر ضجة في صفوف سكان الحي ما حدا برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى أن يطلب من رئيس بلدية القدس محاولة التوصل إلى تفاهمات مع المقدسيين وفقاَ لما نقلته الإذاعة الإسرائيلية. هذا ومن المقرر ان تُحالَ الخطة بعد مناقشتها في لجنة بلدية القدس إلى ما يسمى بـاللجنة اللوائية للتنفيذ.

هذا وقد اشارت مصادر فلسطينية الى ان جرافات إسرائيلية بدأت أعمال التجريف لربط مستوطنتي "بسغات زئيف" و"نيفي يعقوب" ببناء 600 وحدة استيطانية جديدة شمالي مدينة  القدس.

عضو في المجلس التشريعي الفلسطيني : اسرائيل تهدف الى تفريغ القدس من اهلها العرب
في مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" قال عضو المجلس التشريعي الفلسطيني احمد عطون "يأتي هذا القرار في اطار الهجمة على المدينة لتغيير ديموغرافيتها، حيث تهدف اسرائيل الى تفريغ القدس من سكانها العرب وتهويدها لتصبح عاصمة لهم.. كما لا تريد للعرب ان يتجاوزا نسبة 13% من سكان المدينة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية