الامم المتحدة تأمل في جمع أكثر من 71 مليون دولار لمساعدة المتضررين بجنوب قرغيزيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49549/

دعت هيئة الأمم المتحدة المانحين الدوليين الى جمع اكثر من 71 مليون دولار لتقديم مساعدات انسانية لنحو مليون شخص تركوا بيوتهم نتيجة المواجهات العرقية العنيفة التي اندلعت بجنوب قرغيزيا الأسبوع الماضي. من جانب آخر رفض مكسيم باقييف النجل الأصغر للرئيس القرغيزي المخلوع كرمان بيك باقييف في بيان وزعته وسائل إعلام بريطانية يوم الجمعة، كافة الاتهامات بتمويل وتنظيم أعمال العنف بجنوب قرغيزيا التي توجها اليه السلطات القرغيزية الجديدة.

دعت هيئة الأمم المتحدة من المانحين الدوليين الى جمع اكثر من 71 مليون دولار لتقديم مساعدات انسانية لنحو مليون شخص تركوا بيوتهم نتيجة المواجهات العرقية العنيفة التي اندلعت بجنوب قرغيزيا الأسبوع الماضي.
وأعلن بان كي مون الأمين العام للامم المتحدة يوم الجمعة 18 يوينو/حزيران أنه يراقب باهتمام الأحداث في قرغيزيا وينسق كافة الخطوات مع رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة روزا أوتونبايفا والرئيس الأوزبكي إسلام كريموف وزعماء دول المنطقة الأخرى.
وأضاف مون أن الامم المتحدة ستعلن الأسبوع المقبل عن حملة لجمع الأموال من اجل دعم جمهورية أوزبكستان التي تستضيف في أراضيها نحو 100 الف لاجئ من قرغيزيا.
نجل الرئيس القرغيزي المخلوع ينفي كافة الاتهامات
نفى مكسيم باقييف النجل الأصغر للرئيس القرغيزي المخلوع كرمان بيك باقييف في بيان وزعته وسائل إعلام بريطانية يوم الجمعة، كافة الاتهامات بتمويل وتنظيم أعمال العنف بجنوب قرغيزيا التي توجها اليه السلطات القرغيزية الجديدة.
ووصف باقييف الذي اعلنت بريطانيا يوم الجمعة أنها منحته اللجوء المؤقت، جميع الاتهامات بانها مزورة، موضحا انه ترك الأراضي القرغيزية خوفا على حياته.
واعتبر باقييف الذي كان يشغل سابقا منصب رئيس وكالة الاستثمارات الوطنية القرغيزية، أن الحكومة المؤقتة تحاول صرف نظر المجتمع الدولي عن جرائمها باتهام اسرة باقييف بتنظيم الاضطرابات في الجنوب.
هذا وكانت السلطات القرغيزية قد اعلنت مجددا عن عزمها الطلب من السلطات البريطانية بتسليم مكسيم باقييف بعد أن تم احتجازه من قبل حرس الحدود عند محاولته دخول الأراضي البريطانية يوم الأحد الماضي.
هذا ورفضت بيلاروس التي تستضيف في أراضيها الرئيس القرغيزي السابق كرمان بيك باقييف تسليمه للسلطات القرغيزية الجديدة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)